الاتحاد

الإمارات

محمد بن راشد يتفقد عددا من مرافق مطار دبي الدولي

تفقد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله قبل ظهر اليوم عددا من مرافق مطار دبي الدولي واطمأن على راحة وحركة المسافرين عبر هذا المنفذ الجوي الحيوي الذي يصنف دوليا بأنه الأول لجهة عديد المسافرين من خلاله والتسهيلات اللوجستية التي لامثيل لها على مستوى مطارات العالم.


فقد قام سموه يرافقه سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات رئيس مؤسسة مطارات دبي بجولة ميدانية استهلها بتفقد "تيرمينال 3" المخصص للدرجتين الأولى ورجال الأعمال إذ توقف سموه عند " كاونترات " طيران الإمارات التي يصل عددها الى أكثر من خمسين " كاونترا" للدرجتين الأولى والأعمال ويقوم موظفوها بالتشيك على حقائب المسافرين وحجزهم على متن طائرات الإمارات العملاقة.


ثم تفقد سموه "كاونترات" الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب واطلع على إجراءات ختم جواز سفر المسافر واطمأن الى سرعة هذه الإجراءات وضمان سرعة وصول المسافر الى وجهته دون أي تأخير أو تعقيدات قد تؤثر سلبا على سمعة مطار دبي الدولي العالمية المرموقة.


وحرص صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على دخول صالتي الدرجتين الأولى ورجال الأعمال في مبنى المغادرين واطمأن على مستوى كرم الضيافة التي تحرص "طيران الإمارات" على أن تكون مثالية وتعكس روح الضيافة الأصيلة لدى قيادة وشعب دولة الإمارات.


ثم انتقل سموه ومرافقوه الى "كونكورس" مستقلا القطار الداخلي الذي يستخدم لنقل المسافرين من المبنى "رقم 3" الى "كونكورس" والمسافرين على متن الطائرات العملاقة "إيرباص 380 أ" ووصل سموه على متن القطار والتقى عددا من المسافرين وتحدث إليهم واطمأن على راحتهم وسلامتهم.


وشملت جولة صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي السوق الحرة حيث تمشى بين المتسوقين واطلع على نشاط السوق والحركة الدؤوبة التي تميزها نظرا لأسعارها التنافسية وجودة السلع وعلاماتها التجارية العالمية.


صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم استفسر خلال جولته من سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم على كل صغيرة وكبيرة وعن كافة الإجراءات المتبعة في الـ "تيرمنال 3" خاصة ومطار دبي الدولي عموما مؤكدا سموه أنه يولي هذا المعلم الحضاري العالمي اهتماما ومتابعة خاصة كي يظل يحتل المركز الأول عالميا من جميع النواحي لاسيما احترام مستخدميه من مغادرين وقادمين الى دولتنا العزيزة وتوفير دائم للتسهيلات اللوجستية والإنسانية لهؤلاء الضيوف الذين تطأ أقدامهم أرض بلادنا المضيافة.


وأفاد سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم خلال شرحه الى صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي أن حركة المسافرين عبر المطار زادت بنسبة 15 في المئة في شهر يوليو "تموز" الحالي عما كانت عليه في الشهر نفسه من العام الماضي.


وتوقع سموه أن يصل عدد مستخدمي مطار دبي الدولي حتى نهاية العام الجاري الى ثمانين مليون مسافر ما يشير الى اعتباره الوجهة المفضلة للمسافرين من جميع أنحاء العالم نظرا لمرافقه الحديثة وخدماته المميزة وتسهيلاته التي لا نظير لها.


صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أعرب عن ارتياحه لكافة الإجراءات المتبعة في المطار مشددا سموه على التطوير والتحديث إن لجهة مرافقه الخدمية أم لجهة المعاملة الطيبة والتسهيلات التي يوفرها للمسافرين الضيوف منهم والمقيمين والمواطنين كي تظل سمعة هذا المنفذ الجوي والمنافذ الأخرى البرية والجوية والبحرية في دولتنا عالية وطيبة في الأوساط الدولية.


كما أشاد سموه بمستوى الخدمات التي يحظى بها المسافر على متن خطوط "طيران الإمارات" وطائراتها الحديثة معتبرا سموه أن ناقلتنا الوطنية بتحليق طائراتها في أجواء العالم إنما تحمل على أجنحتها رسائل محبة وسلام من شعبنا الى شتى شعوب العالم ويصفها سموه بأنها جسر جوي للتواصل الإنساني والثقافي والحضاري بين دولتنا ومختلف دول العالم.


رافق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في الجولة سعادة خليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي وسعادة المهندس خليفة الزفين الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي وسعادة اللواء عبيد بن مهير نائب مدير الإدارة العامة للاقامة وشؤون الأجانب في دبي وعدد من المرافقين.  

اقرأ أيضا

محمد بن سعود يكرم الفائزين بجائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي