صحيفة الاتحاد

ألوان

«دارنا الإمارات».. محبة ووفاء لوطن العطاء

عيضة المنهالي يؤدي ببراعة على المسرح (الصور من المصدر)

عيضة المنهالي يؤدي ببراعة على المسرح (الصور من المصدر)

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

«دارنا الإمارات».. تحية محبة ووفاء من شعب الإمارات لقادتها ولهذا الوطن المعطاء في اليوم الوطني الـ 46، بحسب ما أكدته نهلة الفهد التي تولت إخراج الأوبريت الذي قدمه نخبة من نجوم الإمارات من شعراء وملحنين ومطربين، والذي أقيم مساء أمس الأول في رأس الخيمة مقابل أبراج جلفار، بحضور صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، لافتة إلى أنها قدمت في هذا العمل الوطني المميز مزيجاً بين الماضي والحاضر لدولة الإمارات، وما شهدته من تطور في شتى المجالات.

21 فقرة
وعبرت الفهد عن سعادتها البالغة لترشيحها من قبل مسؤولي لجنة احتفالات إمارة رأس الخيمة لتنفيذ هذا الأوبريت، وقالت: «كان فخراً لي أن أتولى إخراج «دارنا الإمارات» الذي ضم 21 فقرة بين الاستعراض والغناء والمشاهد التمثيلية التي تعبر عن الحب والولاء والانتماء للوطن»، مصرحة بأن التحضير للأوبريت استغرق معها مدة 5 أشهر لكي يظهر بهذا الشكل المشرف، موضحة أن طاقم عمل الأوبريت وصل إلى أكثر من 250 شخصاً، ما بين مصممي فقرات وديكورات مسرح وتنفيذ أغنيات ومشاهد تمثيلية.

مواهب واعدة
وأوضحت الفهد، أن «دارنا الإمارات» الذي حضره حشد كبير من أبناء الإمارات والمقيمين على أرضها احتفالاً باليوم الوطني، تضمن مجموعة من الفقرات المميزة، منها مشهد تمثيلي من بطولة جابر نغموش، وعائشة عبد الرحمن، والطفلة الواعدة، وديمة أحمد، وتم تنفيذ المشهد وكتابته من قبل الطالب الإماراتي حمدان العامري الذي يدرس في أميركا، إيماناً منها بأهمية مشاركة أبناء الإمارات من المواهب الواعدة في احتفالات الإمارات بيومها الوطني.
وتابعت: «هناك العديد من الفقرات الأخرى التي نالت إعجاب الحضور، منها فقرة العيالة «رجال الدار» من كلمات علي الخوار وألحان خالد، وميدلي لأشهر الأغنيات الإماراتية التي تغنى بها كبار نجوم الإمارات من قيام الاتحاد وحتي وقتنا هذا، ومشهد الخدمة الوطنية، تمثيل عائشة عبد الرحمن والطفل جمال الزعابي، وأغنية «عام الخير» من كلمات علي الخوار، وخالد ناصر، وغناء حسين الجسمي، وبلقيس، وأغنية «ولي العهد» غناء عيضة المنهالي، وأغنية «تلاحم الشعب مع القيادة» غناء عيضة المنهالي، وحسين الجسمي وألحان فايز السعيد، وأغنية «يا حروف الشعر» ألحان فايز السعيد، وغناء حسين الجسمي، إلى جانب بعض اللوحات الأخرى الذي شارك في أدائها كل من ميحد حمد، وحسين الجسمي، وعيضة المنهالي وبلقيس، إلى جانب الفقرة الغنائية الأخيرة من الأوبريت والتي حملت عنوان «درانا الإمارات» من كلمات علي الخوار وألحان فايز السعيد».

أعمال وطنية
من ناحيته، عبر حسين الجسمي عن فخره بالمشاركة في مثل هذه الأعمال الوطنية، خصوصاً في المناسبات الخاصة بالوطن مثل يوم الاتحاد، لافتاً إلى أنه يعتز بمشاركته في هذا العمل الضخم «دارنا الإمارات»، وقال: «أفتخر أن أشارك في أعمال وطنية مميزة تترك أثراً بين الناس بهدف إعلاء كلمتنا ورايتنا.

واجب وطني
أوضح الفنان والملحن فايز السعيد أنه يفخر بأن يكون أحد الفنانين الذي يشارك بشكل مستمر في تنفيذ أعمال فنية وطنية، وقال: «يوم الاتحاد مناسبة غالية وعزيزة على قلوبنا، فمهما قدمنا من أعمال في هذا اليوم، لن نوفي الإمارات حقها، فكل ما أقدمه هو واجب وطني تجاه هذا البلد المعطاء». وتابع: «أتشرف بأن أشارك في تنفيذ أعمال وطنية عدة، وأشارك شعب الإمارات وقيادته الحكيمة فرحتهم واحتفالاتهم باليوم الوطني، حيث تشرفت بالوقوف إلى جانب نخبة من نجوم الإمارات في الأوبريت الضخم «درانا الإمارات» الذي لحنت فيه لوحات، منها لوحة «يا حروف الشعر» التي أداها حسين الجمسي، كلمات الشاعر حمدان السماحي».