الاتحاد

عربي ودولي

مقاتلة روسية تعترض طائرة تجسس أميركية

موسكو (وكالات)

اعترضت طائرة روسية مقاتلة من الطراز (سوخوي-27) طائرة استطلاع أمريكية فوق البحر الأسود، ما دفع وزارة الخارجية الأميركية إلى الاحتجاج على المناورة بوصفها غير آمنة.
وقالت وكالة الإعلام الروسية نقلا عن وزارة الدفاع: «إن الطائرة (إي.بي-3إي إيرياس2) التابعة للبحرية الأميركية لم تنتهك المجال الجوي الروسي». ونقلت عن وزارة الدفاع الروسية قولها: «بعدما غيرت طائرة الاستطلاع التابعة للبحرية الأميركية مسارها لتبتعد عن الحدود، عادت الطائرة السوخوي-27 إلى قاعدتها».
وقالت وزارة الخارجية الأميركية في بيان: «إن الطائرة الروسية قامت بمناورة « غير آمنة مع طائرة أميركية بالمجال الجوي الدولي واقتربت منها لمسافة 1.5 متر ومرت مباشرة أمام مسار رحلة الطائرة إي.بي-3»، وأضافت: «هذا أحدث مثال على تجاهل الأنشطة العسكرية الروسية للأعراف والاتفاقات الدولية»، داعية روسيا إلى الكف عن تلك الأفعال غير الآمنة.
من جهة أخرى، قالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاجون): «إنها تراجع حالياً مدى احتياجها لتعزيز بروتوكولاتها الأمنية، بعدما تبين أن أجهزة لقياس اللياقة البدنية تنشر أنماطاً لحركة بعض أفراد الجيش في منشآت عسكرية أميركية في أنحاء متفرقة من العالم، ومنها مناطق الحرب».

اقرأ أيضا

نيران "الاحتلال" تصيب عشرات الفلسطينيين في جمعة "الأسير"