الاتحاد

عربي ودولي

خبراء دستوريون: ترامب ارتكب مخالفات تستدعي العزل

رئيس اللجنة القضائية في مجلس النواب جيري نادلر

رئيس اللجنة القضائية في مجلس النواب جيري نادلر

دعم ثلاثة خبراء دستوريين، أمس الأربعاء، جهود الديموقراطيين الرامية لعزل الرئيس الأميركي دونالد ترامب، معتبرين أن سعي سيّد البيت الأبيض لدفع جهة خارجية إلى التدخل في الانتخابات الأميركية يشكل أساساً صالحاً لعزله، وذلك مع انطلاق المرحلة الثانية من التحقيق في مجلس النواب.

إلا أن خبيراً رابعاً عارض بشدة هذا الموقف قائلاً إن الأدلة "غير كافية على الإطلاق" لاتهام ترامب بارتكاب جرائم كبرى أو جنح تستدعي العزل.

وكان النواب الديموقراطيون قد اعتبروا الثلاثاء أن التقرير النهائي للجنة الاستخبارات التي تولّت التحقيق الرامي لعزل ترامب، يؤكد ضرورة عزله من منصبه لاستغلاله سلطاته من أجل الضغط على أوكرانيا لتشويه سمعة منافسه الديموقراطي.

وأكدوا أن "الآباء المؤسسين وجدوا علاجا للرئيس الذي يضع مصالحه الشخصية فوق مصالح البلاد، ألا وهو العزل".

وفي جلسة استماع صاخبة للجنة القضائية في مجلس النواب المكلّفة إعداد القرار الاتّهامي بحق الرئيس استمع النواب إلى إفادات أربعة خبراء دستوريين، اعتبر ثلاثة منهم أن ترامب ارتكب مخالفات تستدعي العزل.

وقال بروفسور الفقه القانوني في جامعة كارولاينا الشمالية مايكل غيرهارت "نحن الثلاثة آراؤنا متطابقة" في إشارة إلى باميلا كارلان بروفسورة كلية الحقوق في جامعة ستانفورد ونوا فيلدمان بروفسور كلية الحقوق في جامعة هارفرد.

وتابع الأميركيون عبر شاشات التلفزة التي غطت الجلسة بشكل مباشر نقاشا حادا بين أعضاء اللجنة الديموقراطيين المعارضين لترامب والجمهوريين المؤيدين له.

وتأتي المرحلة الجديدة من التحقيق غداة صدور التقرير النهائي للجنة الاستخبارات الذي خلص إلى أن ترامب "وضع مصلحته الشخصية فوق المصالح القومية للولايات المتحدة، وسعى إلى تقويض نزاهة الانتخابات الرئاسية الأميركية، وعرّض الأمن القومي الأميركي للخطر".

اقرأ أيضاً... لجنة الاستخبارات بـ "النواب الأميركي" توافق على تقرير عزل ترامب

وقال رئيس اللجنة القضائية في مجلس النواب الديموقراطي جيري نادلر إن ترامب "مستعد للتفريط بالأمن القومي الأميركي لتعزيز حظوظ انتخابه رئيسا لولاية ثانية، وذلك مع بدء المجلس مناقشة توجيه التهم في إطار التحقيق الرامي لعزل سيّد البيت الأبيض.

وقال نادلر إن ترامب "دعا بشكل صريح ومباشر الخارج إلى التدخل في انتخاباتنا"، في إشارة إلى جهود ترامب لدفع أوكرانيا إلى فتح تحقيق بحق جو بايدن، المرشح الديموقراطي الأوفر حظا لمواجهته في الاستحقاق الرئاسي المقبل، وتشويه سمعته.

وتابع نالدر "لقد استغل سلطات منصبه لمحاولة تحقيق هذا الهدف. لقد أوفد وكلاءه لكي يوضح ان هذا ما أراده وطلبه".

وأضاف رئيس اللجنة القضائية "لقد كان على استعداد لتعريض أمننا ومنصب الرئاسة للخطر من أجل مكاسب شخصية وسياسية".

وكان بدء جلسات اللجنة القضائية في مجلس النواب للنظر في الأدلة التي كشفها التحقيق ناريا، وقد اعتبر الجمهوريون أن الديموقراطيين يحاولون الانقلاب على انتخابات العام 2016 التي فاز فيها ترامب بالرئاسة، وأنهم يدفعون نحو المضي قدما في إطلاق إجراءات العزل من دون مراعاة الأصول القانونية.

وأطلقت المعارضة الديموقراطية التي تملك غالبية في مجلس النواب، أواخر سبتمبر آلية لعزل ترامب وعهدت بمهمة التحقيق إلى لجنة الاستخبارات في المجلس.

اقرأ أيضا

كوريا الشمالية: نزع السلاح النووي غير مطروح للتفاوض مع أميركا