الاتحاد

الرياضي

سلطان بن خليفة: أبوظبي رقم صعب في البطولات البحرية

سلطان بن خليفة

سلطان بن خليفة

أبوظبي (الاتحاد)

رحب سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية، بالوفود المشاركة في الجولة الختامية من بطولة العالم لزوارق الفورمولا2 التي تنطلق اليوم وتستمر حتى السبت، كي ترسم لوحة آخر جولة للموسم الحالي.
وأكد سموه أن البطولة التي تقام للمرة الأولى في العاصمة، تشهد تطوراً كبيراً من مختلف النواحي، لا سيما وأنها تأتي كي تتوج جهود سنوات من الخبرة التنظيمية للنادي، وقال سموه: «وصلنا إلى مرحلة متطورة وعلى مختلف مستويات البطولات المتنوعة، ويجعلنا ذلك نبحث عن الأفضل دائماً وعن التجديد، والجديد هو في استضافة الفورمولا2 هذا الموسم».
أضاف سموه: «الأهمية الكبرى للبطولة تتمثل في المكانة الكبيرة التي تحتلها على المستوى العالمي، ما يجعل منها أيضاً مصدراً ثرياً لجذب السياح والأنظار خلال الفترة التي تقام خلالها، وهدفنا إنعاش الجانب الترويجي للإمارة والمساهمة بشكل فعال، خاصة مع وجود العديد من الدول المشاركة التي يرافقها في المعتاد الأجهزة الإعلامية المختلفة».
وأكد سموه أهمية التمثيل الرياضي للإمارة من خلال البطولة، بمشاركة فريق أبوظبي الذي يتصدر الترتيب العام، وقد حسم اللقب مسبقاً، قبل جولة الختام وقال: «أبوظبي رقم صعب في المنافسة وقد حسم اللقب قبل جولة كاملة من البطولة، نفخر بأنه قد وصل إلى آفاق بعيدة من التطور وتجاوز حاجز المشاركة الاعتيادية في أي بطولة ليصبح بطلا وحاملا للقب، بكل تأكيد سنكون على موعد مع جولة استثنائية وقوية، وستكون المنافسة بين المشاركين جديرة بالمتابعة في نهاية هذا الأسبوع».
وتبحر ختام جولات البطولة في العاصمة أبوظبي ابتداء من اليوم، مع الفحص الفني لكافة الزوارق المشاركة، وأيضاً التسجيل، بمشاركة 18 زورقاً من مختلف أنحاء العالم، ويتصدر الترتيب العام زورق أبوظبي 35 بقيادة راشد القمزي ورصيده 75 نقطة، في حين يحل ثانياً زورق البرتغالي دوارتي بينيفتي برصيد 38 نقطة، وثالثاً زورق السويدي أولا بيترسون ورصيده 34 نقطة، ورابعاً زورق فريق الشارقة بقيادة فرديناند زينديربيجن برصيد 34 نقطة، وكان القمزي قد حسم النقاط بابتعاده عن أقرب منافسيه وبفارق يزيد على الـ 25 نقطة، وهو ما ضمن له اللقب، حتى لو لم يحرز مركزاً في جولة أبوظبي.
تبدأ المنافسة اليوم في السباق مع اليوم المعتاد للفحص الفني للزوارق المشاركة، وأيضاً التسجيل الرسمي في المنافسة، وتقام اليوم ضمن الاستعدادات تجارب حرة للمتسابقين في الثالثة بعد الظهر، بالإضافة إلى عقد اجتماع للمتسابقين في الثانية ظهراً، من أجل شرح قوانين ولوائح الجولة بشكل أكبر، وتوضيح كل التفاصيل المتعلقة بالحدث.
من جهته، أكد سالم الرميثي مدير عام النادي، أن عناصر الإثارة والمتعة ستكون حاضرة بقوة من خلال جولة أبوظبي، ومن خلال السباق الختامي للجولة على كاسر الأمواج غداً وبعد غد، حيث قال: «وصلت البطولة إلى ذروتها في جولة أبوظبي، على الرغم من حسم اللقب، ولا يزال المجال متاحاً للمنافسة على المركزين الثاني والثالث في الترتيب العام، كما أن جولة أبوظبي تاريخية أيضاً، حيث إن الفائز سيكون أول متسابق يحقق لقب الجولة الأولى للفورمولا2 في العاصمة».
وأضاف: «استعددنا جيداً من أجل إخراج سباق مميز، ولكي تكون جولة أبوظبي كالمعتاد ناجحة من مختلف النواحي، ولا يوجد لدينا شك بأن الكادر الخاص بتنظيم البطولة قادر على صناعة إبهار جديد من خلال سباق أبوظبي في السرعة أولاً يوم غدٍ وفي السباق الرئيسي بعد غد، نتوقع أن يكون السباق ملحمة قوية ومنافسة ستزيد من روعة وحلاوة سباقات الزوارق السريعة، كما تعودنا دوماً».
من ناحية أخرى، يعد ناصر الظاهري راديو مان القمزي في فريق أبوظبي صاحب مهارة وحنكة في التعامل مع المعطيات الإدارية والفنية في الفريق، ويمتلك خبرة واسعة بدأها بالمشاركة مع الفريق منذ عشرة أعوام، وأكد الظاهري جاهزية المنافسة والتحدي في الجولة، والقدرة على أن يكون لفريق أبوظبي بصمة من خلال جولة العاصمة، وأضاف: لدينا كل القدرات والإمكانات، فريقنا مستعد للمنافسة بكل تأكيد لتحدٍ قوي سيكون عنواناً لجولة أبوظبي مع وجود الكم الكبير من المنافسين والراغبين في معانقة الأمجاد على كاسر الأمواج، نمتلك المتسابقين الأفضل والفنيين الأمهر، ونريد أن نثبت التفوق من خلال فوز فريقنا بلقب جولة العاصمة.

موعد مع الترفيه
تبدأ اليوم فعاليات الأركان الترفيهية والاجتماعية المخصصة للجماهير في موقع سباق زوارق الفورمولا2 حيث أعد النادي البحري ركنا للتراث بالإضافة إلى معرض الأدوات البحرية، وأيضا قرية ترفيهية للأطفال تضم العديد من الألعاب والفقرات المتنوعة التي ستجعل من كاسر الأمواج محطة سياحية مهمة في إمارة أبوظبي.
وسيكون قاصدو السباق غدا وبعد غد على موعد مع ضيافة راقية من خلال إعداد النادي لمنصة ضخمة تستوعب قرابة 3 آلاف شخص في أجواء فريدة من نوعها حيث تم توزيع الشاشات الضخمة أيضا والمخصصة لمتابعة السباق، بالإضافة إلى التعليق الداخلي والذي سينقل للمشاهدين كل صغيرة وكبيرة في السباق.

الأسطورة كابليني يستعد لمعانقة لقب جديد
يضم فريق أبوظبي في صفوفه دوما أفضل وأميز الكوادر والخبرات في مجالهم، ويبرز اسم المدرب الإيطالي جيدو كابليني أحد أفضل المتسابقين في عالم هذه المسابقة حيث سبق له وأن توج باللقب عشر مرات، في رقم قياسي لم يسبقه له متسابق آخر، ونجح المدرب كابليني في صقل مهارة متسابقيه في فئة الفورمولا2، وتحديداً راشد القمزي، ووضع بصمة مميزة على الفريق مكنته من أن يكون رقما صعبا جدا في البطولة، حيث استمر الفريق على نفس النهج من القوة والتمكن في عهد كابليني الأسطورة.
وعكف كابليني على العديد من التدريبات والتمارين طيلة الأسابيع الماضية، ومع بداية هذا الأسبوع كثف الفريق تدريباته بشكل يومي من التاسعة صباحا وحتى الواحدة ظهرا وبأسلوب حاول خلاله كابليني الوصول إلى أداء أفضل للمحركات، ومراوح ملائمة للمسار.
كابليني يعرف عنه في عالم زوارق الفورمولا بأنواعها بأنه مهندس صناعة الفوز دوما وصاحب الأسرار في هذا العالم، وقد نجح مع فريق أبوظبي في صناعة منظومة متكاملة من المشاركات ليس في مسابقة الفورمولا2 فقط وإنما في تحدي زوارق الفورمولا 24 ساعة العالمي، وأيضا بطولة العالم لزوارق الفورمولا1، بالإضافة للحضور في كأس القارات، عبر صياغة مثالية للفريق وتقسيمه للمتسابقين جعلت لكل فئة دورا خاصا بها عبر المسابقة التي تشارك من خلالها، ونجح في أن يصنع فارقا مهما بأن يصل بمستوى المتسابقين إلى الأفضل في غضون أربع سنوات فقط، وهو ما قد يقوم به غيره في عشرين عاما.
وحول طبيعة التمارين، يؤكد كابليني في فريق أبوظبي على الأهمية الكبيرة لإخضاع الزوارق لأكثر من اختبار، حيث يقول: الاستعداد والجاهزية هي المعتادة، متفائلون بأن فريقنا سيحقق نتائج متقدمة في جولة أبوظبي، وننظر إلى أهم الإيجابيات وهي الأرض والجمهور واللذان سيعطياننا ميزة الأفضلية بين جميع المشاركين، صحيح أننا قد حسمنا اللقب ولكن لا يزال هناك لقب أبوظبي الذي نسعى للفوز به.

اقرأ أيضا

«الأحمر» ينتزع اللقب الأول البحرين بطلاً لخليجي 24