الاتحاد

عربي ودولي

بولتون يقترح عودة الأراضي الفلسطينية إلى السيادة المصرية والأردنية

اعتبر السفير الأميركي السابق لدى الأمم المتحدة جون بولتن أمس أن تسوية النزاع الإسرائيلي الفلسطيني على أساس مبدأ قيام دولتين، غير قابلة للتطبيق، مقترحاً إعادة الاراضي الفلسطينية إلى السيادة المصرية والأردنية· وكتب بولتن أمس في مقالة نشرتها صحيفة ''واشنطن بوست'' قائلاً ''لنبدأ بالإقرار بأن محاولة إقامة سلطة فلسطينية انطلاقاً من منظمة التحرير الفلسطينية القديمة فشلت، وان أي حل قائم على دولتين على أساس السلطة ولد ميتاً''·
واعتبر ان حركة ''حماس'' هي التي ''قضت على هذه الفكرة''، مضيفاً ان ''إرهابيين يتلقون تمويلاً وامدادات من إيران يسيطرون على غزة''، في حين ان ''السلطة الفلسطينية هزمت بشكل لا رجوع عنه على الأرجح''، في إشارة إلى سيطرة حركة حماس على قطاع غزة بالقوة· ورأى ''من الواضح'' ان عملية السلام ''لا تحرز تقدما بل ربما تتراجع''·
ووافقت جميع الأطراف المعنية بالنزاع بما فيها إسرائيل وادارة الرئيس الأميركي جورج بوش على مبدأ تسوية للنزاع في الشرق الأوسط على أساس قيام دولتين· وكتب بولتن الباحث حالياً في مركز الدراسات المحافظ ''أميركان انتربرايز انستيتوت'' في واشنطن ان ''خارطة الطريق'' المدعومة من الأمم المتحدة والولايات المتحدة من أجل احلال السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين لم تعط نتائج مقنعة· وتابع ''عوضا عن ذلك ينبغي التفكير في مقاربة على أساس (ثلاث دول) توضع بموجبها غزة مجدداً تحت سيطرة مصر فيما تعود الضفة الغربية وفق صيغة معينة تحت السيادة الأردنية''·
ورأى ان ''استعادة هذين البلدين العربيين سيادتهما السياسية (على المناطق الفلسطينية) هي وسيلة فعلية لتوسيع بقعة السلام، والأهم من ذلك لبناء حكومات تضمن السلام والاستقرار في بلدانها''·

اقرأ أيضا

مسؤول في الرئاسة الفرنسية يرجح حدوث "بريكست" بلا اتفاق