الاتحاد

الرياضي

80 نادياً راقبت مواهب مونديال الناشئين

البرازيل بطل مونديال الناشئين (أ ف ب)

البرازيل بطل مونديال الناشئين (أ ف ب)

محمد حامد (الشارقة)

أصبح مونديال الناشئين تحت 17 عاماً البطولة الأكثر أهمية في اكتشاف المواهب الشابة استجابة لحالة الاهتمام التي تبلغ حد الهوس، والتي تجتاح العالم في الوقت الراهن للتعرف على المواهب الشابة مبكراً قبل أن ترتفع قيمتها السوقية فيما بعد، وهو الأمر الذي جعل 80 نادياً من مختلف قارات العالم ترسل الكشافين للمونديال الذي أقيم في البرازيل، وفاز به المنتخب البرازيلي منتصف الشهر الماضي.
وكشف تقرير رسمي للفيفا أن أكثر الأندية التي أرسلت الكشافين هي أندية إسبانيا، وعلى رأسها البارسا والريال وأتلتيكو مدريد بالإضافة إلى 10 أندية أخرى ليبلغ عددها 13 نادياً إسبانياً، وحل في المركز الثاني من حيث الاهتمام بالحدث الكروي وإرسال الكشافين لمتابعته أندية ألمانيا، وعددها 12 نادياً بزعامة البايرن ودورتموند، أما الأندية الإنجليزية فقد كانت ممثلة بواسطة كشافين يعملون لمصلحة 11 نادياً، أكثرهم لفريقي مان سيتي وليفربول.
كما سجل البرتغاليون حضورهم القوي من خلال 9 أندية أرسلت من ينوب عنها في اكتشاف المواهب، وهو ما فعله الطليان وأندية فرنسا والبرازيل وهولندا والأرجنتين وصولاً إلى الأندية اليابانية، وكان من الملاحظ الغياب التام لأي كشاف يمثل نادياً عربياً لاكتشاف بعض المواهب الشابة في الحدث الكروي الذي كشف عن عدد كبير من الوجوه الشابة الواعدة، التي سوف تأخذ طريقها إلى مختلف أندية العالم في الأسابيع والشهور والسنوات القادمة.
الصحافة البرازيلية كشفت عن أن هناك أكثر من 1500 حالة استفسار عن لاعبين من جانب الكشافين، مما يعني أن بعض الوجوه الجديدة حظيت باهتمام واستفسارات من أكثر من جهة، وكان للبرازيلي الواعد جابرييل فيرون نصيب الأسد منها، فهو اللاعب المتوج بلقب الأفضل في مونديال الناشئين تحت 17 عاماً، وأحد أكثر الوجوه والأسماء تأثيراً في تتويج صغار السامبا باللقب العالمي للمرة الرابعة في تاريخ الكرة البرازيلية.
كما جذب اللاعب الفرنسي عادل عوشيشي الأنظار بقوة، وهو من أصول عربية جزائرية، وحصل على الكرة الفضية في سباق أفضل لاعب في مونديال الصغار، وما يميز عوشيشي وفيرون على وجه التحديد قوة الشخصية داخل الملعب، حيث يعد هذا المقياس هو الأكثر أهمية للحكم على اللاعبين في مراحل الشباب والناشئين.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: روح رياضية عالية من الفريقين