الاتحاد

الاقتصادي

«الفاو» تطلق مؤتمر تحسين إنتاجية المياه في الزراعة

«الفاو» تطلق مؤتمر تحسين إنتاجية المياه في الزراعة

«الفاو» تطلق مؤتمر تحسين إنتاجية المياه في الزراعة

تونس، القاهرة (الاتحاد)

أطلقت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة «الفاو» في تونس أمس، المؤتمر الإقليمي حول تحسين إنتاجية المياه في الزراعة في منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا.
ويشكل هذا المؤتمر الذي يستمر لمدة ثلاثة أيام اللقاء الأول حول «المنصة التشاركية حول إنتاجية المياه في الشرق الأدنى وشمال أفريقيا»، وهو يجمع باحثين ومبتكرين شبابا وصناع سياسات في منبر علمي لمناقشة واقع إنتاجية المياه في المنطقة والتحديات التي تواجه القطاع الزراعي والحلول المتاحة، ويأتي المؤتمر في إطار المشروع الإقليمي للفاو الخاص بـ«تنفيذ أجندة 2030 بشأن كفاءة المياه وإنتاجيتها واستدامتها في بلدان الشرق الأدنى وشمال أفريقيا»، الممول من الوكالة السويدية للتنمية الدولية.
وسيتيح هذا المؤتمر للخبراء مناقشة سبل تحسين إنتاجية المياه، وكيفية مساهمة إنتاجية المياه في تعزيز الاستدامة الزراعية، وتحفيز التنمية الاقتصادية، والحفاظ على الاستقرار الاجتماعي، وحماية البيئة في المناطق الريفية والمدن.
وقال فيليب أنكرس، المنسق الإقليمي لمنظمة الفاو في شمال إفريقيا: «تشير التوقعات إلى أن وتيرة الجفاف قد تزيد بنسبة 20 إلى 60 بالمائة قبل نهاية القرن الحالي، والشرق الأدنى هو المنطقة الأكثر تضرراً بالتصحر. ودعا إلى العمل «بسرعة» لمعالجة «العبء الثلاثي للإدارة المستدامة للمياه وتغير المناخ والأمن الغذائي والتغذية».
وحثّ أنكرس، الخبراء وصناع القرار والمبتكرين الشباب على المساعدة في تغيير الطريقة التي نستخدم فيها المياه على المدى القصير والمتوسط والطويل، آملاً أن تتمكن المنصة التعاونية التي أنشأتها المنظمة من تسهيل هذه العملية.
واستضافت الفاو في إطار التحضير للمؤتمر سلسلة من الدورات التدريبية الإقليمية شملت: تعليم الخبراء كيفية رسم خرائط ملوحة التربة، وكذلك نظمت الفاو دورة تدريبية حول تطبيق بوابة الوصول المفتوح لإنتاجية المياه (WaPor) المخصص لرسم خرائط المحاصيل الزراعية باستخدام تقنيات الاستشعار عن بعد، إضافة إلى دورة تدريبية حول المحاسبة المائية لتعريف المشاركين بالمفاهيم العامة للمحاسبة/‏ التدقيقات المائية، وفهم الاختلافات بين الاستخدامات الاستهلاكية والاستخدامات غير الاستهلاكية، والاستخدامات المفيدة مقابل الاستخدامات غير المفيدة، وكيفية تحديد حالات عدم اليقين لخفض ميزانية المياه.
وفي 2-3 ديسمبر عقد المسؤولون عن برنامج أكواكروب في الفاو اجتماعاً رفيع المستوى بهدف تقييم حالة البرنامج والحاجة إلى تحديثه، بالإضافة إلى اقتراح نهج شامل لنشر وتطوير تطبيقات جديدة من أكواكروب والتدريب عليها فى المستقبل.
وتتنافس ثماني مجموعات طلابية من الجامعات التونسية (نحو 40 طالباً) في ابتكار برمجيات وحلول تقنية للمشاكل المرتبطة بمياه الري، وستعمل المجموعات المتنافسة على تحويل أفكارها إلى مشاريع في حاضنة المجمع التقني لجامعة منوبة. وستتولى لجنة مختصة، بينهم خبراء من الفاو، عملية التحكيم وتقييم المشاريع النهائية. وسيتم الإعلان عن الفائزين وعرض ابتكاراتهم خلال المؤتمر.

اقرأ أيضا

«أسهم أرامكو» تقفز %10 في أول أيام تداولها