الاتحاد

أخيرة

أقفال الحُب تظهر في الإسكندرية بمصر

على الطريقة الباريسية، بدأت تظهر (أقفال حُب) على جسر ستانلي في مدينة الإسكندرية بمصر. واختلفت بشأن هذه الظاهرة الجديدة للتعبير عن الحب.


وبدأت الأقفال تظهر على جسور أنهار في العاصمة الفرنسية باريس ومدن أوروبية أخرى قبل سنوات حيث يضعها محبان رمزا لحبهما الأبدي وعادة ما ينقشان عليها اسميهما. ويلقي الحبيبان مفاتيح القفل في النهر.


وأشهر مكان لتلك الأقفال كان جسر الفنون أو كما يسمى أيضا جسر العشاق الذي يعبر نهر السين في باريس قبل أن يزيل عمال مئات ألوف الأقفال عنه العام الماضي خوفا على سلامته بسبب ثقلها.


وأشارت تقارير نشرتها مواقع للتواصل الاجتماعي أن شابا وفتاة شجعا هذا التوجه في الإسكندرية العام الماضي بعد أن وضعا قفلا كرمز للحب على جسر ستانلي الأمر الذي أثار جدلا على مواقع التواصل.


واختلفت الآراء حول الأمر. فقد رأى البعض أنها ظاهرة جيدة. حيث يخلد شابان حبهما. بينما اعتبرها البعض دخيلة على المجتمع المصري.


وأعربت فتاة تدعى آية عن اعتقادها أن تلك الممارسات ليست جدية إذا قورنت بما يحدث في الخارج.


وقال أحد المارة الآخرين ويدعى حسين إبراهيم إنه يرى أن ذلك شيء جميل.
 

 

 

اقرأ أيضا