الاتحاد

منوعات

عروض أزياء للرجال البدناء

بريت موريس

بريت موريس

أبوظبي (الاتحاد)

بعد اتجاه علامات الموضة والأزياء التجارية إلى توظيف عارضات من الوزن الزائد خلال السنوات الأخيرة، بدأ ظهور اتجاه جديد يشارك فيه عارضون رجال من ذوي الوزن الزائد، حيث كشف موقع «Daily Mail» عن أن البريطاني بريت موريس (30 عاماً) لم يصدق الأمر في بداية عمله، حيث اشتهر كلاعب محترف، وكان بطل بريطانيا خمس مرات وتنافس في أولمبياد لندن.
وأصبح موريس حالياً أحد أكثر عارضي الأزياء شعبية في العالم وتتهافت العلامات التجارية لتوظيفه، ويربح نحو 3 آلاف جنيه إسترليني في اليوم، ويعتبر بن ويت البُستاني السابق، أول عارض أزياء من الحجم الزائد في بريطانيا، ودخل المجال بالصدفة، بعدما عمل كمدرب للتحلي بالإيجابية تجاه الجسد بين الرجال مهما كانت أوزانهم.
وبعدما اتجهت العلامات التجارية الضخمة مثل كالفن كلين إلى توظيف الرجال ذوي الوزن الزائد لعرض منتجاتهم، أصبح المجال مربحاً للغاية للكثيرين الذين يتجاوزون أعداد متابعيهم على وسائل التواصل الاجتماعي الآلاف.

اقرأ أيضا

القرية العالمية.. «نسيج واحد» لثقافات متعددة