الاتحاد

الرياضي

مدرب الشعب يطلب دورية الشرطة لحكم المباراة!

محاولات للسيطرة على عصبية لاعبي الشعب عقب انتهاء المباراة (من المصدر)

محاولات للسيطرة على عصبية لاعبي الشعب عقب انتهاء المباراة (من المصدر)

رضا سليم (دبي)

تحولت مواجهة الأهلي والشعب في افتتاح الجولة السادسة لدوري أقوياء اليد، التي أقيمت بصالة مكتوم بن محمد بالنادي الأهلي أمس الأول والتي انتهت بفوز أصحاب الأرض 28-26، إلى أزمة كبيرة مع صافرة النهاية، كما شهدت حالتي طرد بالبطاقة الحمراء، من نصيب بلال مال الله وسالم حاتم من الشعب خلال اللقاء.
ومع صافرة النهاية، دخل لاعبو الكوماندوز في مشادة كلامية ومحاولة التهجم على محمد جمعة حكم المباراة نظراً إلى أنه أخرج البطاقة الحمراء للاعبين، بالإضافة إلى الاعتراض على قراراته طوال المباراة، إلا أن الشرطة التي التفت حول الحكام مع صافرة النهاية أنهت المشكلة وخروج لاعبي الشعب إلى غرفة الملابس.
واستمرت الأزمة لإصرار الجزائري رشيد شريح مدرب الشعب بالحصول على حقه من الحكم محمد جمعة متهماً إياه بأنه تلفظ ضده بلفظ خارج بعد انتهاء المباراة بعدما رفض المدرب مصافحته، ولم يجد رجال الشرطة أمام إصرار المدرب سوى طلب الدورية من أجل اصطحاب الحكم والمدرب إلى قسم الشرطة لعمل محضر بالواقعة واستمر الوضع لأكثر من ساعة في محاولة لإقناع المدرب بالتنازل وعدم اللجوء إلى الشرطة.
ويحسب لإدارة الشعب تدخلها لإنهاء المشكلة خاصة بعد اتصالات من ناصر الحمادي رئيس لجنة الحكام بالاتحاد مع المدرب، بجانب محاولات سعيد مطر الذي حاول تهدئة اللاعبين وتدخل لإنهاء الأزمة وظل موجوداً بصالة الأهلي حتى النهاية، وأيضاً تدخل إبراهيم الحمادي مدير الفريق الذي كان له الدور الأكبر في تهدئة اللاعبين ضد الحكم، والمراقب جمال سيف مراقب المباراة، ومنع حسن سعيد لاعب الفريق من التهجم على الحكم، وفي النهاية خضع المدرب لهم وتنازل عن حقه وغادر الصالة.
جاءت المواجهة متكافئة في بدايتها وسارت هدفاً بهدف ورغم أن أصحاب الأرض كانت لهم الأسبقية في التقدم فإن الكوماندوز كان يعود بالتعادل، ثم اتسع بعدها الفارق في منتصف الشوط بعدما ظل الأهلي متقدماً 7-5، و9-8، إلا أنه في الدقيقة 22 نجح الشعب في معادلة النتيجة 10-10 والتقدم 11-10 ويحسمها الكوماندوز 15-14.
مع بداية الشوط الثاني، ينجح الشعب في رفع النتيجة إلى 16-14، وتتغير النتيجة أكثر من مرة، إلا أن الأهلي ظل في المقدمة رفعا النتيجة إلى 27-25، لتنتهي المباراة بفوز الأهلي 28-26، ليرفع الأهلي رصيده إلى 7 نقاط ويغادر المركز الأخير مؤقتاً، فيما رفع الشعب رصيده إلى 10 نقاط وتقدم إلى المركز الثالث.
حقق فريق الشارقة، مع مدربة الجديد وليد عبد الكافي فوزاً مريحاً على الفريق الدولي دي أي اتش سي، 43-22 في المواجهة التي أقيمت بينهما بصالة نادي الشارقة ورفع الملك الشرقاوي رصيده إلى 11 نقطة متساويا مع الوصل المتصدر والذي لعب مساء أمس أمام العين، فيما رفع الفريق الدولي رصيده إلى 9 نقاط.

اقرأ أيضا

123 مليون يورو.. عائدات منتظرة من نهائي دوري أبطال أوروبا