الاتحاد

الإمارات

90 ألف زائر للمناطق الطبيعية في رأس الخيمة

إقبال كبير على كورنيش القواسم في رأس الخيمة (تصوير راميش)

إقبال كبير على كورنيش القواسم في رأس الخيمة (تصوير راميش)

محمد صلاح (رأس الخيمة)

شهدت إمارة رأس الخيمة خلال إجازة اليوم الوطني توافد آلاف الزوار والسياح للإمارة والذين قصد معظمهم المناطق الطبيعية بالإمارة.
ووصل عدد الزوار لهذه المناطق 90 ألفاً بواقع 66 ألف زائر لجبل جيس، و18 ألفاً لحديقة صقر وبقية الحدائق، إلى جانب 5500 زائر لحديقة سد شوكة، وبقية الزوار للمناطق الطبيعية الأخرى كالشواطئ وكورنيش القواسم يومياً.
وأوضح المهندس أحمد الحمادي، مدير عام دائرة الخدمات العامة في رأس الخيمة، أن المناطق الطبيعية بالإمارة كانت مقصداً لآلاف الزوار خلال الإجازة، خاصة مع اعتدال الطقس وانخفاض درجات الحرارة وتكاثف السحب واقترابها من قمم الجبال، خاصة على جبل جيس الذي كان المقصد الأول بالنسبة للزوار، خاصة من خارج الإمارة.
وأضاف: «نعمل بالتعاون مع جميع الجهات المعنية لتقديم الدعم والمساعدة للزوار، وقد نشرت الدائرة العديد من الدوريات الرقابية التي قامت بدورها في مساعدة الزوار، خاصة على جبل جيس، وذلك لتفادي الزحام الشديد، وتوقف حركة السير أعلى الجبل».
وشهدت حديقة الصقر التي خضعت لعملية تطوير وتحديث شاملة خلال الفترة الماضية، إقبالاً كبيراً من الأهالي والمقيمين الذين حرصوا على قضاء الإجازة في أجواء الحديقة التي تضم الألعاب الترفيهية كافة المحببة للأطفال، إلى جانب وجود الساحات المخصصة للممارسة الرياضات، بالإضافة إلى إنجاز الممشى الرئيس داخل الحديقة والبركة المائية والشلال وغيرها من المرافق التي خضعت للتحديث والتطوير خلال الفترة الماضية.
وأضاف أن كورنيش القواسم شهد توافد آلاف الزوار على مدار أيام العطلة، خاصة مع تنظيم العديد من الفعاليات الخاصة باليوم الوطني بامتداد الكورنيش، وبالنسبة للمناطق الطبيعية الأخرى التي تشهد أعداداً كبيرة من محبي التخييم، خاصة في المناطق الواقعة على جانبي شارع الشيخ محمد بن زايد في الإمارة. وقال إن الدائرة زادت حملات التوعية للحفاظ على البيئة في هذه المناطق، وزادت أعداد الصناديق المخصصة لمخلفات الشواء والفحم وغيرهما، مشيراً إلى أن هذه الإجراءات التنظيمية ساهمت بشكل كبير في تلافي العديد من المخالفات الضارة بالبيئة.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: الإمارات منصة الخبرات العالمية لخير البشرية