الاتحاد

عربي ودولي

واشنطن تدين "قمع المتظاهرين" في العراق وتطالب بالتحقيق

 عراقيون يشيعون قتلى الاحتجاجات

عراقيون يشيعون قتلى الاحتجاجات

دانت الولايات المتحدة أحداث العنف التي شهدتها مدينة الناصرية العراقية في الأيام الأخيرة وراح ضحيتها 29 شخصاً على الأقل، ودعت الحكومة العراقية إلى التحقيق ومعاقبة المسؤولين عن استخدام القوة "المفرطة".

كانت قوات الأمن العراقية قد فتحت النار على متظاهرين سدوا جسراً ثم تجمعوا أمام مركز للشرطة في مدينة الناصرية بالجنوب مما أودى بحياة ما لا يقل عن 29 شخصاً، وقالت مصادر بالشرطة وأخرى طبية إن عشرات آخرين أصيبوا.

وقال مساعد وزير الخارجية الأميركي للشرق الأوسط ديفيد شينكر للصحافيين إن "استخدام القوة المفرطة خلال عطلة نهاية الأسبوع في الناصرية كان مروعاً.
وأضاف شينكر"ندعو الحكومة العراقية إلى التحقيق ومحاسبة أولئك الذين يحاولون ان يكمموا بوحشية افواه المتظاهرين السلميين".

اقرأ أيضاً... مفاوضات لتشكيل حكومة جديدة مع تواصل الاحتجاجات في العراق

ويجري السياسيون العراقيون جولة مفاوضات على أمل التوصل لاتفاق على تشكيل حكومة جديدة، فيما تتواصل الاحتجاجات المناهضة للسلطة القائمة.

اقرأ أيضا

إصابة 4 فلسطينيين واعتقالات بالضفة وإطلاق النار بغزة