الاتحاد

عربي ودولي

مصادر بريطانية تتوقع صفقة لإنقاذ صدام مقابل وقف العنف


عواصم-ادريان بلومفيلد:اكد مسؤول حكومي بريطاني أن الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين 'قد ينجو من الاعدام بموجب صفقة سرية لوقف عمليات العنف تدرسها الادارة العراقية الجديدة الان بجدية'· ونقلت صحيفة التليجراف عن المصدر قوله إن 'إرجاء تنفيذ حكم الاعدام بين المطالب الرئيسية للسنة من أعضاء حزب البعث الذين بدأوا مع الحكومة مفاوضات تهدف إلى إنهاء العنف'· ويقول المسؤولون إنهم يبحثون الان عن طرق لاقناع الاقلية السنية بالانضمام للمسيرة السياسية التي قاطعوها في انتخابات يناير الماضي·
واضاف المصدر 'نحاول الوصول للمسلحين، ولا نتوقع منهم وقف القتال بلا شروط، وسجن صدام مدى الحياة ليس ثمنا باهظا ندفعه، لكنه سينقذ هيبتهم'· وكشف المصدر عن مشاركة عدد من عناصر 'فدائيو صدام' و'جيش محمد' المؤلف من ضباط من الجيش العراقي السابق، الذي يعمل تحت ستار منظمة إسلامية، في المفاوضات الجارية مع الحكومة العراقية· إلا أنه من غير الواضح ما إذا كان هؤلاء المنخرطون في المباحثات يمثلون بالفعل أغلبية عناصر التمرد المتشرذمين·
وبالرغم من ان الصفقة قد تكون خطوة مهمة لانهاء العنف، الذي استشرى بعد الحرب، إلا أن تأجيل الحكم على صدام، من شأنه أن يثير حفيظة كثير من المواطنين· ومن غير المرجح عرض الرئيس العراقي المخلوع على المحكمة قبل نهاية هذا العام، إلا أن الرئيس العراقي الجديد جلال الطالباني، بدأ بالفعل تهيئة الشعب العراقي لاحتمال تأجيل العقوبة·
من جهة اخرى، اعلن بديع عارف عزت، محامي نائب رئيس الوزراء العراقي السابق طارق عزيز (68 عاما)، المعتقل في بغداد، ان موكله 'لا يشك ببراءته' و'لن يهاجم ابدا صدام حسين خلال محاكمته'· واكد عزت في مقابلة صحفية انه لم يجتمع بموكله الا ثلاث مرات خلال سنتين في مكان قريب من مطار بغداد·
وأضاف المحامي 'ان طارق عزيز قال لي انه لن يهاجم ابدا (الرئيس السابق) صدام حسين خلال محاكمته، وان ذلك لن يكون بادرة جيدة من قبله· لكن في حال الافراج عنه، فسيصدر كتابا يقول فيه ما يعرفه· انه لا يشك ببراءته· ان طارق عزيز ضعيف جسديا لكنه قوي سياسيا'·
واول الزيارات الثلاث التي قام بها كانت في 23 ديسمبر ·2004 وعلق عليها بالقول 'لقد تمكنا من التحدث لست ساعات· لم يكن وضعه سيئا رغم مشاكل القلب· ثم عدت وقابلته في 1 و 7 مارس الماضي، لكنه كان في وضع صحي سيئ، ومرهقا من الاستجواب الذي قامت به لجنة الامم المتحدة' للتحقيق حول برنامج النفط مقابل الغذاء'·
واضاف 'كان يدخن كل الوقت'· وتابع ان 'طارق عزيز مقطوع كليا عن العالم الخارجي·
لقد رأيته بملابس النوم وليس في زنزانته التي وصفها لي بأنها صغيرة·
واوضح 'انه يسمع دوي انفجارات ومعارك· وان حراسه الاميركيين يقولون له في كل مرة انها انفجارات ينظمها الجيش الاميركي لتفجير ذخائر'·
عن الديلي تليجراف

اقرأ أيضا

الاتحاد الأوروبي يوافق على تأجيل "بريكست" دون تحديد مدة