الاتحاد

الإمارات

«سند» «أيادي خير» تمتد لمساعدة 231 فرداً من أسر النزلاء

«سند» «أيادي خير» تمتد لمساعدة 231 فرداً من أسر النزلاء

«سند» «أيادي خير» تمتد لمساعدة 231 فرداً من أسر النزلاء

أحمد مرسي (الشارقة)

امتدت أيادي المساعدة لأسر النزلاء في المؤسسة العقابية والإصلاحية في القيادة العامة لشرطة الشارقة، لتقف بجوارهم عبر مبادرة إنسانية «سند»، ركزت على جعلهم أفراداً منتجين أصحاب مشاريع، ويملكون حرفاً ومهناً ومهارات تساعدهم في إدارة أعمالهم، وكذلك خوض دورات متخصصة تثقل مهاراتهم وتكسبهم أيضاً قدرات جديدة، معترفاً بها دولياً.
وبحسب، العميد أحمد عبدالعزيز شهيل، مدير إدارة المؤسسة العقابية والإصلاحية، فإن مبادرة «سند» أطلقتها القيادة العامة لشرطة الإمارة منذ ثلاث سنوات، بالتعاون مع دائرة التنمية الاقتصادية وتنمية المجتمع بالإمارة، واختصت بإصدار الرخص التجارية لأسر نزلاء المؤسسة وتأهيلهم للدخول إلى سوق العمل، ومساعدتهم ليكونوا أفراداً صالحين منتجين والوقوف بجانبهم بعد أن وضعت الظروف عائلهم أو الشخص المسؤول عنهم، نزيلاً في المنشأة يقضي فترة عقوبة عن جرم ارتكبه.
وقال: «إن عدد الأسر المشاركة في البرنامج وصل لـ 39 أسرة وإن عدد أفراد الأسر المستفيدين منها 231 فرداً، وهناك أسر أخرى تلتحق تباعاً بالمبادرة، ولديهم حالياً شهادات معتمدة دولياً، تساعدهم حتى في بلدانهم لإقامة وتشغيل وإدارة مشروعاتهم».
وأضاف: «إن احتفاء برنامج سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للتميز والذكاء المجتمعي وحصول مبادرة «سند» على فئة الجهات المبادرة بالدعم والرعاية لقضايا الأسرة، يعتبر شرفاً وفخراً كبيرين للقائمين على المبادرة، وأن الجميع سعيد جداً بهذه الجائزة».
وأشار شهيل إلى أن «سند» وخلال الفتر الماضية قدم الدعم لأسر النزلاء بغض النظر عن هويتهم أو جنسيتهم أو دياناتهم، فالعمل إنساني بكل تفاصيله، انطلق من فكرة تطوير أساليب الرعاية الاجتماعية اللاحقة وتعزيز استقرار أسر النزلاء من خلال تطوير القدرات المهنية لهم بتنظيم ورش مهنية تنمي المواهب لديهم، وتدريب الأسر التي لا تملك مهارات على الحرف التي يرغبون بمزاولتها من خلال تنظيم دورات متخصصة في إدارة مشاريعهم التجارية.
ولفت شهيل إلى أن المنشأة العقابية والإصلاحية بالشارقة، عملت أيضاً ومن خلال المبادرة على تسهيل إصدار رخص مزاولة المهن من المنازل لهؤلاء الأسر، وعليه أصبح موقف مشروعهم التجاري سليم ومعتمد.

تكريم فريق عمل المبادرة
كرم العميد عبدالله مبارك بن عامر، نائب قائد عام شرطة الشارقة، مؤخراً، فريق عمل المؤسسة العقابية والإصلاحية الفائز بالمركز الأول في برنامج سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للتميز والذكاء المجتمعي، في دورته الخامسة، ضمن فئة الجهات المبادرة بالدعم والرعاية لقضايا الأسرة، بحضور العميد أحمد عبدالعزيز شهيل، مدير إدارة المؤسسة العقابية والإصلاحية بالشارقة، والعقيد عبدالله إبراهيم، نائب مدير الإدارة، وعدد من الضباط من رؤساء الأقسام ومديري الأفرع ومنتسبي المؤسسة.
ويأتي هذا التكريم تقديراً لجهودهم ومساهمتهم الفاعلة من خلال مشاركتهم بـ«مبادرة سند» والمنفذة بإدارة المؤسسة العقابية والإصلاحية بالقيادة، والتي تركز على دعم وتشجيع وتطوير قدرات أسر نزلاء المؤسسة.
وأثنى نائب قائد عام شرطة الشارقة على الجهود المخلصة والعمل الدؤوب لأعضاء فريق «مبادرة سند»، وكانت المحصلة تفوقهم على الفرق المنافسة الأخرى، والتي بلغت «3090» مشاركاً متميزاً من شتى أنحاء العالم، جرى تقييمهم بشكل دقيق من خلال اللجان المختصة، ومن ثم اختيار المبادرات والمشاريع الأكثر تميزاً وفق الشروط والمعايير المعتمدة.

 

اقرأ أيضا

تأهيل 400 كادر طبي في «صحة» لدعم التبرع بالأعضاء