الاتحاد

الرياضي

الصحافة العالمية: روعة أبوظبي مسك الختام لتفوق هاميلتون

الإثارة والتحدي يميزان سباق الجائزة الكبرى للفورمولا-1 في حلبة ياس (الاتحاد)

الإثارة والتحدي يميزان سباق الجائزة الكبرى للفورمولا-1 في حلبة ياس (الاتحاد)

مراد المصري، عمرو عبيد (دبي، القاهرة)

أجمعت الصحف العالمية الصادرة أمس، على روعة التنظيم واللوحة الجمالية الأنيقة التي قدمتها أبوظبي، ممثلة بحلبة ياس، في السباق الختامي لموسم الفورمولا -1، وأشادت جميعها بمهارة السائق البريطاني لويس هاميلتون الذي أكد استحقاقه اللقب العالمي هذا الموسم بحصوله على المركز الأول ليكون مسك الختام لعام استثنائي آخر للنجم الأول في عالم رياضة السيارات بالوقت الحالي.
وتناقلت وسائل الإعلام العالمية صور الحدث والجمالية التي زينت الحدث سواء داخل الحلبة أو عبر الفعاليات المرافقة له، وتحديداً اللقطات حينما قدمت طائرتا الاتحاد للطيران تحية الاتحاد، وعرض فريق الفرسان الجوي الذي حبس أنفاس الحضور.وتابع آلاف المشاهدين أحداث ومجريات السباق مباشرة من المدرجات الرئيسية وتلة أبوظبي المعروفة بشعبيتها لأغلب عشاق الفورمولا-1، بينما شهد الحدث متابعة ملايين من الأشخاص حول العالم بوسائل متعددة عبر التلفاز والمواقع الإلكترونية وغيرها من وسائل الاتصال المختلفة والمتطورة في الوقت الحالي.
وركزت الصحافة البريطانية على هذا الحدث تحديداً بعد إنجاز هاميلتون الذي توج باللقب العالمي للمرة السادسة في تاريخه بعد أعوام 2008 ?و2014 ?و2015 ?و2017 ?و2018، ?والفوز ?بسباق ?جائزة ?طيران ?الاتحاد ?الكبرى ?للمرة ?الخامسة.
وعنونت صحيفة «ذا ستاندارد» البريطانية، وكتبت: هاميلتون ينهي الموسم بأناقة في أبوظبي، وأفردت الصحيفة تقريراً موسعاً حول نجاح السائق وكيفية نجاحه بتقديم لوحة مميزة من الأداء الذي رافق التنظيم المميز لختام الموسم الذي جاء مثالياً من كافة النواحي في أبوظبي.
فيما عنونت صحيفة «ديلي ستار» البريطانية، وكتبت: هاميلتون يتوج بلقب السباق الختامي للموسم في أبوظبي، وعبرت عن تقديرها لروعة التنظيم الذي بات علامة فارقة سنوياً للحدث الذي يقام على حلبة ياس، ويترقبه الجميع بغض النظر عن حسم اللقب من عدمه قبلها، نظراً للإمكانيات والخدمات المتوفرة في هذا السباق بما يجعله من الأفضل من نوعه على مستوى العالم.
فيما عنونت صحيفة «اندبندنت» البريطانية، وكتبت: هاميلتون ينهي الموسم في أبوظبي بانتصار كاسح، وذلك على اعتبار إنه نجح بالهيمنة على منافسيه وقدم لوحة أثبت من خلالها جدارته على مدار الموسم الحالي الذي تفوق فيه بامتياز كبير للغاية.
وأفردت قناة وموقع «سكاي سبورت» الإيطالية، مساحة واسعة عبر التقارير المكتوبة والتلفزيونية حول الحدث، موضحة أن هاميلتون أثبت إنه الرقم واحد في حلبة ياس، سواء من خلال السيطرة على اللقب العالمي، أو مواصلة رحلة انتصاراته في أبوظبي تحديداً.
كما أبرزت صحيفة «بيلد» الألمانية الشهيرة، الحدث، وتحديداً انتصار هاميلتون في أبوظبي، وعرضت تقريراً موسعاً حول المجريات ولقطات الحدث التي أبهرت الجمهور بروعة التنظيم والفعاليات المتنوعة.
من جانبها، فجرت صحيفة «ذا صن» البريطانية، الأنباء التي كشفت أن فوز هاميلتون باللقب السادس، ربما يفتح له الباب للرحيل إلى صفوف فريق فيراري في الموسم المقبل، وذلك على اعتبار أن الفريق الإيطالي لطالما شكل حلماً لجميع السائقين باعتبار أنه الأكثر ثقلاً وشهرة حول العالم.
وأبرزت الصحيفة تصريحات السائق نفسه الذي عبر عن تقديره لتصريحات فريق فيراري الذي أشاد به، ورفض دحض الشائعات التي تتحدث عن احتمالية رحيله للانضمام إليهم في الموسم المقبل. ووافقت صحيفة «الجارديان» البريطانية، الأمر، وكشفت بدورها أن المحادثات بدأت فعلياً بين هاميلتون وفيراري، لكن الأمور ما زالت في المرحلة الشفهية فقط ولم يطرأ أمر رسمي لحد الآن.

اقرأ أيضا

برشلونة يتربع على صدارة الأندية الأكثر وسماً في (تويتر)