الثلاثاء 24 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي
طارق عزيز و25 سجيناً يضربون عن الطعام
طارق عزيز و25 سجيناً يضربون عن الطعام
30 أكتوبر 2010 02:21
بدأ نائب رئيس الوزراء في النظام العراقي السابق طارق عزيز، الذي أصدرت المحكمة الجنائية العليا العراقية يوم الثلاثاء الماضي حكماً بإعدامه، و25 سجيناً آخر من مسؤولي ذلك النظام إضرابا عن الطعام أمس الأول بسبب حرمانهم من الزيارات الشهرية. وقال زياد عزيز، نجل طارق عزيز، المقيم في عمان مع عدد من أفراد عائلته وأقربائه في تصريح صحفي «إن الإضراب عن الطعام جاء احتجاجاً على عدم تمكنهم من استغلال الزيارة الشهرية الوحيدة يوم الجمعة الأخير من كل شهر، فلم يتمكن أقاربهم ومعارفهم من زيارتهم». وأوضح أن الزيارة لم تتم لأنهم لا يزالون في مبنى المحكمة في «المنطقة الخضراء» شديدة التحصين وسط بغداد ولم ينقلوا إلى السجن، حيث يمكنهم أن يستقبلوا زائريهم. وأضاف «حجة السلطات هي عدم وجود قوة أمنية لترافق هؤلاء من مبنى المحكمة إلى السجن، كون السلطات مشغولة بوفاة رئيس هيئة أركان الجيش العراقي السابق الفريق إبراهيم عبد الستار». من جانب آخر، أعلن متحدث باسم وزارة العدل العراقية بوشو ابراهيم أن عبد الستار، الذي كان معتقلا في سجن الكاظمية شمالي بغداد، توفي فجر أمس الأول في مستشفى الكرخ جراء إصابته بمرض السرطان. وهو ثاني مسؤول في النظام السابق يتوفى في السجن. فقد قضى رئيس الوزراء العراقي الأسبق قضى محمد حمزة الزبيدي (67 عاما) نحبه داخل أحد سجون الجيش الأميركي في العراق في شهر ديسمبر عام 2005.
المصدر: بغداد
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©