الاتحاد

الإمارات

مغير الخييلي: تجديد العهد

مغير الخييلي

مغير الخييلي

أبوظبي (الاتحاد)

أكد معالي الدكتور مغير خميس الخييلي رئيس دائرة تنمية المجتمع، أن دولة الإمارات العربية المتحدة، وفي الذكرى الثامنة والأربعين لقيام الاتحاد، باتت تحظى بمكانة اجتماعية اقتصادية ثقافية حضارية، على المستويين الإقليمي والدولي، ما جعلها تتصدر دول العالم في مختلف المؤشرات التنافسية.
وقال معاليه «اليوم الوطني هو مناسبة حَوّل فيها الرعيل الأول من المؤسسين وعلى رأسهم الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، كل حلم إلى حقيقة، وكل خيال إلى واقع.. كل ذلك تحت راية واحدة، هي راية دولة الإمارات العربية المتحدة، دولة السلام والازدهار والعمل والعطاء».
وأكد معاليه أن هذه التجربة باتت مثلاً يحتذى ودرساً في «اللامستحيل»، وأن مجتمع دولة الإمارات يعيش إنجازات طالت كافة المجالات، حيث بلغت المنجزات المتحققة عنان الفضاء.
وتوجه الخييلي، بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكّام الإمارات وأولياء العهود ونوّاب الحكّام، بمناسبة اليوم الوطني، مؤكداً أن هذا اليوم هو مناسبة نعاهد فيها القيادة والوطن على بذل الغالي والنفيس من أجل الحفاظ على الاتحاد.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يعفي المتعثرين من قروض برنامج الشيخ زايد للإسكان