الاتحاد

الإمارات

مريم الرميثي: مناسبة المحبة والعطاء

مريم الرميثي

مريم الرميثي

أبوظبي (الاتحاد)

رفعت مريم محمد الرميثي مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى إخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وإلى «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة.
وقالت: إن الثاني من ديسمبر مناسبة نابضة بالمحبة والعطاء لهذا الوطن تتعزز فيها قيم الولاء والانتماء والإصرار على العمل والبناء والتنمية من أجل إكمال مسيرة التقدم والنهضة في إمارات الخير والتسامح والتي أرسى دعائمها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ويكمل هذه المسيرة الزاخرة بالنماء والتقدم والتي يشهد التاريخ لها بأنها واحدة من أنجح التجارب الوحدوية على الصعيدين الإقليمي والدولي، صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، هي مناسبة تجديد العهد والولاء لقيادة حكيمة لا تعرف المستحيل، وتملك طموحات وآمالاً تعانق الفضاء من أجل أن تكون دولة الإمارات العربية المتحدة دائماً في المقدمة، ويبقى شعبها أسعد شعوب العالم.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: الإمارات منصة الخبرات العالمية لخير البشرية