عربي ودولي

الاتحاد

صحف لبنانية:الهدوء سيبقى على الحدود بانتظار نتائج معركة غزة

رأت صحف لبنانية امس، أن الحدود اللبنانية - الاسرائيلية ستحافظ على هدوئها، وأن ''حزب الله'' لن يتحرك عسكريا، إلا إذا تبين أن الهجوم الاسرائيلي على غزة، سيتمكن من القضاء على حركة ''حماس'' الفلسطينية·
ورأت صحيفة ''النهار'' أن ''حزب الله'' لا يستطيع أن يقف مكتوفا اذا ما بدا له أن العدوان الاسرائيلي على غزة، اقترب من الحسم بتصفية حركة ''حماس'' و''الجهاد الاسلامي''·
وتساءلت الصحيفة: ''هل يبادر ''حزب الله'' الى القيام بضربة استباقية لاحتمال عدوان اسرائيلي عليه، خصوصا اذا اقترب هذا العدوان من تصفية حركة ''حماس'' وبات عليه أن يتهيأ لمواجهة دوره'' مستبعدة حدوث ذلك اذا انتهى الهجوم بتسوية على غرار تسوية القرار الدولي 1701 الذي أنهى استهداف اسرائيل لـ''حزب الله'' صيف العام 2006 ·
ولفتت صحيفة ''السفير'' الى أن ''الساحات الاخرى ترفد حتى الآن غزة بتحركات دعم شعبي وسياسي وإعلامي'' مضيفة ''لكن عندما تتطور المواجهة لترسم مسار مواجهة بين نهج الاستسلام ونهج الممانعة، فان أحدا لا يستطيع أن يحدد السياق الذي ستدخل به الامور''· واضافت ''بناء على هذه المواجهة، فان التداعيات ستطال كل الساحات''· واشارت السفير الى ''أن المقاومة في لبنان في قلب الحدث الغزاوي وعينها على الباب الجنوبي''·
وكتبت:''الجهوزية على أتمها على امتداد الحدود لمواجهة اي محاولة قد يقدم عليها العدو للهروب من مأزقه''

اقرأ أيضا

إسرائيل تقيم أحياء استيطانية جديدة في القدس المحتلة