الاتحاد

عربي ودولي

«سائرون» تطالب بمحاكمة أعضاء الحكومة المستقيلة

الاتحاد

الاتحاد

بغداد (د ب أ)

أعلن تحالف «سائرون»، التابع للتيار الصدري الذي يتزعمه رجل الدين مقتدى الصدر، عدم تقديمه مرشحاً لرئاسة الوزراء بعد استقالة عادل عبدالمهدي، مطالباً بمحاكمته والقيادات الأمنية.
وكشف النائب عن كتلة سائرون النيابية، رياض المسعودي، أمس، عن 4 شروط وضعها التحالف أمام من يعتزم الترشح لمنصب رئاسة الوزراء.
وقال المسعودي: «إن كتلة سائرون تضع 4 شروط أمام كل من يعتزم الترشح لمنصب رئاسة الوزراء»، مبيناً أن عليه «أن يكون مستقلاً سياسياً، وقوياً قادراً على فرض هيبة الدولة، ومهنياً، ووطنياً لا يخضع لأجندات خارجية». وأكد المسعودي أن سائرون لن تقدم مرشحاً، ولن تتدخل في اختيار رئيس الوزراء، وأعرب عن استغرابه من «ترشيح بعض الكتل السياسية بدلاء لعبدالمهدي».
ومن جانبه، دعا النائب صباح السادي عضو كتلة سائرون في البرلمان العراقي، أمس، مجلس القضاء الأعلى في العراق إلى تشكيل محكمة مختصة لمحاكمة رئيس الوزراء المستقيل عادل عبدالمهدي وأركان حكومته والقيادات الأمنية والعسكرية التي تورطت بسفك دماء المتظاهرين.
وقال في بيان صحفي: «إن استقالة عادل عبد المهدي وحكومته لا تعفيه من المساءلة القانونية والقضائية وإن الشعب العراقي ينتظر بصبر نافد قرار العدالة».
وأضاف: «نطالب مجلس القضاء الأعلى، بتشكيل محكمة مختصة لمحاكمة عادل عبدالمهدي وأعضاء حكومته المستقيلة والقادة الأمنيين الذين شاركوا في قتل المتظاهرين ومنع سفرهم خارج البلاد».

 

اقرأ أيضا

تسريب وثائق متصلة بحملة روسية تستهدف التدخل في الانتخابات البريطانية