الاتحاد

الإمارات

"الهوية والجنسية" تعزز التفاعل مع الجمهور بمسابقتين في شهر الإمارات للابتكار

من المصدر

من المصدر

أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية مسابقتين في شهر الإمارات للابتكار بهدف تعزيز التفاعل مع الجمهور وتحفيز أفراده على الاستفادة من الخدمات الإلكترونية والذكية التي تتيحها لهم عبر مختلف قنواتها ومنصّاتها، وخصصت هدايا قيّمة للفائزين فيهما، وسيتم تقديمها على مدار الشهر الذي تنطلق فعاليات دورته الرابعة في الأول من فبراير ويستمر حتى نهايته.
وتهدف المسابقة الأولى «مسابقة شهر الابتكار 2019» التي تتمثل في دعوة أفراد الجمهور الذين يتميزون بالقدرة على الإبداع إلى تقديم أفكارهم الابتكارية التي تسهم في تطوير خدمات الهيئة، وتدعم سعيها إلى تطبيق حلول ذكيّة ومستدامة في كافّة عملياتها وخدماتها، بهدف الارتقاء بأدائها إلى أفضل المستويات، والتركيز على الإبداع والابتكار في بيئة العمل بهدف تحقيق رضا المتعاملين وإسعادهم.
وتتمثل المسابقة الثانية «الأسبوعية» بطرح أسئلة حول الابتكار وتاريخ تطوره في الدولة وأهميته كرافعة رئيسة لتطوير العمل الحكومي، ورافد أساسي للتنمية والنمو الاقتصادي والسبل الكفيلة بتعزيزه ليصبح ممارسة دورية لدى الأفراد والمؤسسات، بما يعزز مكانة الإمارات مركز ابتكار عالمياً.
ودعت الهيئة الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية كافة، ومؤسسات القطاع الخاص ومختلف الفعاليات المجتمعية والأفراد إلى حضور الفعاليات التي تنظمها في مبنى الإدارة العامة للهوية في مدينة خليفة بأبوظبي، تفاعلاً مع شهر الابتكار 2019، حيث يمكنهم التعرف على أحدث ابتكاراتها وخدماتها، وما حققته من إنجازات والاطلاع على منصات الجهات المشاركة التي تعرض فيها آخر ما توصلت إليه في مجال خدمة متعامليها والارتقاء بتلك الخدمات ودعم التحوّل الشامل بها إلى إلكترونية وذكية، ومشاركة الأفكار الإبداعية والابتكارية من خلال ورش العصف الذهني التي ستنظمها على هامش الفعالية مع طلبة الجامعات والكلّيات.
وتعرض الهيئة خلال الفعاليات التي تستمر على مدار الأسبوع الجاري، وتنطلق يومياً في التاسعة صباحاً وحتى الثانية بعد الظهر، جهاز الخدمة الذاتية لتجديد خدمات الهوية والجنسية، والذي سيسهم في زيادة كفاءة الخدمات المقدمة من خلال الخدمات الذكية لـ (‏eChannels)، وذلك من خلال استخدام أحدث التقنيات بهدف وضع الهيئة على أعلى مستوى من برنامج المبادرة الحكومية الذكية.
كما تعرض الهيئة خدمات بوابة التصديق الرقمي التابعة لها، التي تتيح من خلالها للمؤسسات الحكومية والخاصة والأفراد استخدام بطاقة الهوية «الذكيّة» الصادرة عنها لإنجاز المعاملات عبر الفضاء الإلكتروني، وتقدّم من خلالها طيفاً واسعاً من الخدمات الرقمية المتعلقة بالبطاقة والتي تسهّل عمليّة إثبات الشخصية والتوقيع إلكترونياً، والتحقق بشكل آمن من شخصية مستخدم الخدمات الإلكترونية عبر البوابات الحكومية والخدمات البنكية والتطبيقات الإلكترونية. كما ستطلع الهيئة من خلال منصتها جمهورها على خدمة «مبروك ما ياك» التي تمثل نموذجاً متميزاً للتعاون بين مؤسسات الدولة المحلية والاتحادية.

اقرأ أيضا