الاتحاد

الرياضي

«كونجرس المبارزة» يعتمد «العربية» لغة رسمية

وفد الإمارات في كونجرس المبارزة (من المصدر)

وفد الإمارات في كونجرس المبارزة (من المصدر)

لوزان (وام)

اعتمد الاتحاد الدولي للمبارزة، خلال اجتماعه السنوي للجمعية العمومية في مدينة لوزان السويسرية، أمس، الطلب المقدم من المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس الاتحادين العربي والإماراتي للمبارزة، بإدراج اللغة العربية لغة رسمية في اجتماعات الاتحاد الدولي، في خطوة تاريخية تحسب لرئيس الاتحاد العربي الذي تبنى المبادرة بهدف إعلاء مكانة اللغة العربية بالمحافل الرياضية.
حضر الاجتماع الذي ترأسه اليشير عثمانوف رئيس الاتحاد الدولي للمبارزة، توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، ورؤساء اتحادات 138 دولة عضواً.. فيما ترأس الوفد الإماراتي بالاجتماع المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي، وضم الوفد الدكتورة هدى المطروشي الأمين العام للاتحاد، وإبراهيم خالد المدير التنفيذي.
وناقش الاجتماع العديد من الموضوعات المهمة على جدول الأعمال، تصدرها اعتماد قرارات المكتب التنفيذي، واعتماد التقارير المالية والموازنة التقديرية للعام 2020، وكذلك بعض التعديلات الخاصة بقانون اللعبة.. واعتمد الاجتماع انضمام سلطنة عمان للاتحاد الدولي للمبارزة لتصبح العضو رقم 156 بالاتحاد، وذلك تتويجاً لجهود اللجنة العمانية للمبارزة التي وجدت كامل الدعم من قبل الشيخ سالم القاسمي.
كما اعتمد الاجتماع أجندة البطولات الدولية للأعوام الثلاثة المقبلة، حيث ستقام بطولة الشباب والناشئين للعام 2020 بأميركا، فيما تستضيف القاهرة بطولة عام 2021، وكذلك بطولة العمومي، وهي المرة الأولى التي تنظم فيها الدولة نفسها بطولتين للعالم في فئتين مختلفتين في العام نفسه، واعتمد الاتحاد الدولي استضافة ‏بلغاريا بطولة الأساتذة.
وطلب الاتحاد الدولي استضافة الدولة بطولة الشباب والناشئين للعام 2022، كما أرجأ البت في اختيار الدولة المستضيفة لبطولة العمومي للعام نفسه، بعد تقدم كل من اليابان وكوريا الجنوبية وهونج كونج للاستضافة، وسيتم حسم اختيار الدولة باجتماع الكونجرس المقبل 2020 في موسكو.
وعقب الاجتماع، عبر المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي عن سعادته بقرارات الجمعية العامة للاتحاد الدولي، واصفاً قرارها باعتماد اللغة العربية بأنه إنجاز تاريخي، نتجت عن جهود كبيرة بذلها الاتحاد العربي في حشد التأييد اللازم له، خاصة أن هناك محاولات سابقة من العديد من الدول لإدراج لغتها، مثل اللغات: الصينية والروسية والإيطالية، ولكن كان السبق للغتنا العربية التي ستكون حاضرة باجتماع الكونجرس المقبل.

اقرأ أيضا

برشلونة يتربع على صدارة الأندية الأكثر وسماً في (تويتر)