الاتحاد

الرئيسية

اليوم.. مدينة زايد تستقبل «إرث الأولين»

ضوء القمر محور رئيس ضمن الاحتفالية (من المصدر)

ضوء القمر محور رئيس ضمن الاحتفالية (من المصدر)

ناصر الجابري (أبوظبي)

تستقبل مدينة زايد الرياضية اليوم بأبوظبي، الاحتفال الرسمي لليوم الوطني، تحت عنوان «إرث الأولين» والذي يقام بحضور 20 ألف شخص لمدة 50 دقيقة، تشمل عروضاً موسيقية ومسرحية وقصصاً تبرز الشجاعة والكبرياء والشرف والإيمان، وعظمة الآباء والأجداد ومؤسسي الاتحاد، والقيم النبيلة التي شكلت جزءاً من مجتمع دولة الإمارات، وذلك في عرض ضخم للقصص على ضوء القمر.
وأكملت اللجنة المنظمة لاحتفالات اليوم الوطني الـ 48 استعداداتها لاستقبال الجمهور وتوفير كافة الخدمات التي تسهم في تقديم تجربة استثنائية تتناسب مع تطلعاتهم، حيث تم تجهيز منافذ الدخول والخروج الخاصة بالحضور والذين سيتم استقبالهم بدءاً من الرابعة عصراً وحتى السادسة والنصف مساء، كما تم توفير حافلات نقل مجانية بالتعاون مع دائرة النقل إلى موقع الفعالية كل 15 دقيقة، بدءاً من الساعة 3 و45 دقيقة وحتى السادسة مساء، وذلك وفقاً لموقع خدمة «صف وتنقل» المحدد في تذكرة الدخول، ضمن موقعين رئيسيين هما مواقف أرض المعارض، ومواقف جامع الشيخ زايد.
ويتضمن الاحتفال الرسمي مجموعة من التجهيزات الضخمة، ومنها عرض الاحتفال الرسمي على أكبر منصة لاحتفالات اليوم الوطني والتي تمتد على مساحة 10 آلاف متر مربع، وهو ما يعادل نحو مساحة 8 أحواض سباحة أولمبية والتي استغرق تجهيزها نحو 5 أشهر ونصف، كما سيوظف العرض 22 شاشة عالية الدقة، بارتفاع 12 متراً ووزن إجمالي يعادل 37 طناً، حيث ستقدم عروضاً بصرية مبهرة بمساعدة 2500 وحدة من مصابيح إل إي دي و1000 جهاز إضاءة.
ويصل عدد العاملين في العرض إلى نحو 5 آلاف مشارك من 70 دولة لإنتاج العرض، منهم 900 عارض محترف ومتطوع من 50 دولة سيشاركون على منصة العرض، كما يشهد الاحتفال مشاركة 8 ملحنين، والذين عملوا على تأليف المقطوعة الرئيسية للعرض، وسيشارك 80 عازفاً، بما في ذلك الأوركسترا الفيلهارمونية الملكية في أداء المقطوعة التي ستصاحب العرض، كما سيتم استخدام 250 مكبر صوت حديثاً، تتصل فيما بينها باستخدام 12 كيلومتراً من الكابلات، لتعزيز التجربة السمعية للحضور.
وستتضمن الاحتفالية ظهور 700 مجسّم للقمر بأحجام تتراوح بين 18 سم و18 متراً، كما ستشهد منصة العرض استخدام 1800 عنصر محمول بارتفاعات مختلفة يبلغ أكبرها 3 أمتار ويتطلب حمله 4 أشخاص، وسيشهد العرض ظهور حوت مصمم بالأبعاد الحقيقية بطول 19 متراً ووزن يزيد على 9 أطنان يحركه 26 مؤدياً، كما سيطلع الحضور على تصاميم أزياء المؤدين والتي تم تنفيذها في ورشات محلية في أبوظبي ودبي والشارقة، وذلك لإنتاج أكثر من 1700 زي، باستخدام 16500 متر من الأقمشة استغرقت 7200 ساعة عمل.
ووفرت اللجنة المنظمة تسهيلات خاصة لأصحاب الهمم وكبار المواطنين، عبر تجهيز المرافق لاستقبالهم، كما أنهى المتطوعون استعداداتهم والذين سيتولون مسؤولية مساعدة الحضور في الوصول لمقاعدهم وتزويد الحضور بمختلف الإرشادات، وتقديم الخدمات لأصحاب الهمم واستلام الأمانات، حيث تصل نسبة المتطوعين الإماراتيين المشاركين في الفعالية إلى 90%،
وشهدت الأيام الماضية إقبالاً عالياً ومتسارعاً على شراء تذاكر حضور الاحتفالية عبر منافذ البيع التي أوضحتها اللجنة المنظمة، عبر الموقع الإلكتروني الرسمي الخاص بها، حيث أتاحت اللجنة المجال لجميع الشرائح المجتمعية من مواطنين ومقيمين لحضور الفعالية، إضافة إلى إمكانية حضور زوار الدولة خلال فترة الاحتفالات باليوم الوطني.

اقرأ أيضا

"الكنيست" الإسرائيلي يقر حل نفسه وإجراء انتخابات جديدة