الاتحاد

كرة قدم

من كليمنتي لرونالدو.. كن فخوراً لأنك الثاني!

 رونالدو نجم ريال مدريد وميسى نجم برشلونة (أرشيفية)

رونالدو نجم ريال مدريد وميسى نجم برشلونة (أرشيفية)

محمد حامد (دبي)

نقلت الصحافة المدريدية تصريحات مثيرة للجدل أطلقها المدرب الإسباني خافير كليمنتي الذي سبق له خوض أكثر من 20 تجربة تدريبية أهمها مع المنتخب الإسباني، حيث أكد أن حمى المقارنات بين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، يجب ألا تجعل البعض يتجاهل عدة حقائق، أهمها أن ميسي هو اللاعب الأفضل في العالم دون منازع، وهذا لا يعني أن رونالدو ليس جيداً، بل يجب عليه أن يشعر بالسعادة لأنه ثاني أفضل لاعب في العالم، على الرغم من حصوله على الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم.
ونقلت صحيفة «آس» عن كليمنتي حواره مع إحدى المحطات الإسبانية، حيث قال: «ميسي يفعل أشياء باهرة في كرة القدم، ومن الناحية الفنية فهو لا مثيل له، لا أتخيله في فريق آخر، إنه أفضل من الجميع، وهو الأول من وجهة نظري، وهذا ليس مبرراً لغضب الآخرين، إذا لم تكن الأول فأنت الثاني، في بعض الأحيان ليس بيدك أن تكون الأول والأفضل، لأن هناك من ولد أفضل منك».
وتابع كليمنتي: «رونالدو أفضل من ميسي في بعض الأشياء، مثل القدرة البدنية والعضلات، وضربات الرأس، ولكن فيما يتعلق بالمستوى الفني، ورؤية الملعب لا يوجد من هو أفضل من ميسي، أعتقد أنه يحق لرونالدو أن يشعر بالسعادة والفخر لأنه ثاني أفضل لاعب في العالم، لا يوجد ما هو أكثر نبلاً في عالم الرياضة من معرفة قدرات وجودة اللاعب الذي ينافسك». ولديَّ سؤاله عن تتويج رونالدو بالكرة الذهبية، مما يؤشر بصورة رسمية إلى أنه أفضل لاعب في العالم، اكتفى كليمنتي بالرد قائلاً: «إن الأمر يتعلق بالتسويق».
وكان كليمنتي قد أطلق تصريحاً مشابهاً منتصف الشهر الماضي عقب تتويج رونالدو بالكرة الذهبية، حيث أشار إلى أن النجم البرتغالي لاعب استثنائي، ولكنه ليس محظوظاً لأنه موجود في عصر ميسي، وأشار إلى أن بعض النجوم واجهوا نفس المشكلة في فترات سابقة لمجرد وجوهم في عصر بيليه وكرويف ومارادونا، وتابع المدرب الإسباني: «ليس مهماً أن تكون الأفضل بصورة مطلقة، أحياناً يكفي أن تكون جيداً، هناك دائماً لاعب جيد، ولاعب مميز».

اقرأ أيضا