الاتحاد

الإمارات

الهلال تبحث دعم إنشاء المركز الوطني للترويض الطبي في الرباط


أمجد الحياري:
قال السفير المغربي لدى الدولة الدكتور عزيز الحسين: إن المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، لم يدخر خلال حياته العامرة بمختلف أوجه البذل والعطاء وسعا في سبيل مساندة القضايا الإنسانية للشعب المغربي والوقوف إلى جانبه في أوقات الشدائد والمحن، مؤكدا أن الشعب المغربي سيظل وفيا للمواقف النبيلة للراحل الكبير الذي أرسى مع المغفور له بإذن الله الملك الحسن الثاني رحمه الله قواعد راسخة للعلاقات بين البلدين·
وقال: إن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وجلالة الملك محمد السادس يمضيان قدما بهذه العلاقات الى آفاق أرحب من التقدم والازدهار، مؤكدا أهمية المبادرات الإنسانية التي تضطلع بها دولة الإمارات لمساندة الشعوب التي تعاني من وطأة الظروف، وتواجه أوضاعا إنسانية سيئة بسبب الكوارث والنزاعات·
وأكد السفير المغربي أهمية الدور الذي تضطلع به سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيسة الفخرية للهلال الأحمر في تعزيز دور الدولة الإنساني، من خلال مكرمات سموها الممتدة لمختلف الشرائح والفئات الضعيفة ، معربا عن تقدير بلاده للجهود الإنسانية التي تقوم بها هيئة الهلال الأحمر بقيادة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة للشؤون الخارجية رئيس هيئة الهلال الأحمر على الساحة المغربية·
وأكد خلال زيارته أمس لمقر هيئة الهلال الاحمر في أبوظبي، واستقبال سعادة خليفة ناصر السويدي رئيس مجلس الإدارة له أن الهيئة قدمت نموذجا فريدا في التضامن مع الأوضاع الإنسانية للشعب المغربي، وخاصة ابان الزلزال الذي ضرب منطقة الحسيمة المغربية العام الماضي، مشيرا إلى أن هيئة الهلال الأحمر هبت للتخفيف من آثار الكارثة، وحركت طواقمها الإغاثية فقدمت مساعداتها الإنسانية للمناطق المتضررة، مما ترك صدى طيبا في نفوس الأهالي والمتأثرين الذين يكنون كل التقدير لدولة الإمارات وشعبها المعطاء·
وقد بحث السفير المغربي مع المسؤولين في الهيئة بحضور الدكتور عبد السلام الخمليشي مدير مؤسسة الحسن الثاني للوقاية من أمراض الجهاز العصبي ومكافحتها، سبل تعزيز التعاون بين الهيئة والمؤسسة في المجال الصحي، وإمكانية مساهمة الهيئة في عدد من المشاريع الصحية التي تنوي المؤسسة تنفيذها لمساعدة المرضى ذوي الدخل المحدود ، مشيرا في هذا الإطار الى أن المؤسسة بصدد إنشاء المركز الوطني للترويض الطبي والعلوم العصبية في الرباط·
وتحدث خلال اللقاء الدكتور عبد السلام الخمليشي عن تكوين وأهداف مؤسسة الحسن الثاني للوقاية من أمراض الجهاز العصبي ومكافحتها، مشيرا إلى أنها تأسست في عام 1989 برعاية من جلالة المرحوم الملك الحسن الثاني وهي مؤسسة ذات نفع عام وتحظى برعاية جلالة الملك محمد السادس ولها برامج طموحة للوقاية من الإعاقة الناتجة عن أمراض الجهاز العصبي وتهدف الى مساعدة المرضى ذوي الدخل المحدود، ومساندة مستشفيات وزارة الصحة العمومية لاقتناء التجهيزات الحديثة وتشجيع البحث العلمي المستمر والتوعية الصحية·
كما تحدث عن مشروع المركز الوطني للترويض والعلوم العصبية الذي تزمع المؤسسة إنشاءه للوقاية من الإعاقة الناجمة عن أمراض الجهاز العصبي، لافتا إلى أن المركز سيشتمل على أجنحة للترويض بمختلف أنواعه الحركي والسمعي والبصري والذهني، كما يضم أقساما للتشخيص والعلاج المبكر لمختلف أمراض الجهاز العصبي·
ومن جانبه رحب سعادة خليفة ناصر السويدي بزيارة السفير المغربي للهلال الأحمر، مؤكدا انها تدعم توجهات الهيئة الخيرة وتساند جهودها الإنسانية ، وقال: إن ما تضطلع به الهيئة من جهود إنسانية على الساحة المغربية هو من صميم واجبها تجاه الشعب المغربي الشقيق الذي تربطه علاقات وثيقة مع الشعب الإماراتي منذ القدم·
وحضر اللقاء من جانب هيئة الهلال الأحمر سعادة صالح محمد الملا نائب الأمين العام لشؤون الإغاثة والمشاريع والدكتور صالح الطائي مدير إدارة الإغاثة والطوارئ وعبد الرحمن الطنيجي مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة في الهلال·

اقرأ أيضا

المنتدى السنوي الرابع عشر لصحيفة «الاتحاد» ينطلق الأحد