صحيفة الاتحاد

ألوان

مشاهد جديدة من كواليس فيلم «تايجر زيندا هاي»

سلمان خان في فيلم «تايجر زيندا هاي» (من المصدر)

سلمان خان في فيلم «تايجر زيندا هاي» (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

كُشف النقاب مؤخراً عن مجموعة جديدة من أحدث الصور والمشاهد من خلف الكواليس، لطاقم عمل وممثلي فيلم بوليوود المُنتظر «تايجر زيندا هاي» الذي جرى تصويره في العاصمة الإماراتية أبوظبي. وشملت الصور لقطات للنجم الهندي المعروف سلمان خان أثناء ركوبه لدراجة رباعية عبر رمال وكثبان صحراء ليوا، وكذلك للنجمة كاترينا كايف.
يعتبر فيلم «تايجر زيندا هاي» من أكثر أفلام بوليوود ترقباً لهذا العام، حيث سجل الإعلان الترويجي الرسمي للفيلم أرقاماً قياسيّة من حيث عدد المشاهدات والإعجابات على مواقع التواصل الاجتماعي.

تحرير ممرضات هنديات
وتدور أحداث الجزء الأهم من الفيلم حول قصة حقيقية بطلها النجم الكبير سلمان خان الذي يسعى لتحرير 46 ممرضة هندية وقعن أسيرات في يد تنظيم في العراق. وقد حرصت شركة الإنتاج السينمائي «أفلام ياش راج» وtwofour54 على تهيئة جميع الظروف المواتية للتصوير، حيث قامتا ببناء موقع تصوير خارجي يحاكي أجواء وطبيعة العراق على مساحة 20 ألف متر مربع ضمن مواقع التصوير التابعة لـtwofour54 في منطقة خليفة الصناعية «كيزاد»، إضافة إلى تسهيل عمليات التصوير ضمن المواقع المخصصة.
واشتملت المشاهد التي التقطت خلف الكواليس على لقطة للنجم سلمان خان أثناء قيادته لدراجة رباعية في صحراء ليوا التي تصل فيها درجات الحرارة إلى 50 درجة مئوية. وتعتبر واحدة من مواقع عدة تم فيها تصوير مشاهد الفيلم، وقد احتضنت أعمال التصوير الكثير من الإنتاجات السينمائية العالمية الضخمة، ومن بينها فيلم «حرب النجوم: القوة تستيقظ».

مشاهد بصحراء ليوا
وقال علي عباس ظفر، مخرج الفيلم: «تمتاز صحراء ليوا بوجود أعلى الكثبان الرملية في العالم، وقد تطلّب تصوير فيلم «تايجر زيندا هاي» وجود مثل هذا النوع من الكثبان الضخمة والأجواء المناسبة. وقد واجهنا ظروفاً صعبة للغاية، حيث كانت درجات الحرارة مرتفعة جداً، ولكننا استطعنا إنجاز المهمة على أكمل وجه بفضل روح التكاتف والجهود الدؤوبة التي بذلها طاقم العمل المحلي في أبوظبي».

عاصمة للإبداع
من جانبها، قالت مريم عيد المهيري، الرئيس التنفيذي لهيئة المنطقة الإعلامية- أبوظبي وtwofour54: «تمثل الصور الجديدة التي التقطت من وراء كواليس فيلم «تايجر زيندا هاي» دليلاً ملموساً على ما تزخر به إمارة أبوظبي من مواهب ومرافق ومواقع تصوير متميزة تواكب تماماً متطلبات صنّاع السينما من جميع أنحاء العالم. ولا شك أن هذا الزخم الكبير الذي حظي به الفيلم يمثل إنجازاً جديداً يضاف إلى مسيرة أبوظبي وجهودها الرامية لأن تصبح عاصمة للمبدعين في مجال صناعة المحتوى».

«برنامج الحوافز»
ويعتبر الفيلم من أكبر الأفلام الروائيّة التي جرى تصويرها في أبوظبي حتى اليوم، حيث تم تصوير مشاهد الفيلم على مدى 70 يوماً بالاعتماد على فريق إنتاج يضم 100 شخص من الهند والولايات المتحدة والمملكة المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ولعبت twofour54 و«لجنة أبوظبي للأفلام» دوراً بارزاً في توفير العوامل المناسبة كافة لتسهيل عمليات إنتاج وتصوير «تايجر زيندا هاي»، حيث يستفيد العمل الجديد من «برنامج الحوافز» الذي أطلقته «لجنة أبوظبي للأفلام». ومن المقرر عرض الفيلم في صالات السينما المحلية يوم 22 ديسمبر 2017.