الجمعة 1 يوليو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
أدعو أصدقائي في أبوظبي إلى مؤازرة الإنتر
أدعو أصدقائي في أبوظبي إلى مؤازرة الإنتر
28 أكتوبر 2010 21:50
أبدى البرتغالي لويس فيجو لاعب الإنتر الإيطالي الذي تواجد في قرعة كأس العالم للأندية أمس سعادته الكبيرة باللعب في الإمارات، نظرا للعلاقة الوطيدة التي تجمعه بها والصداقات الكثيرة التي تربطه بشخصيات رياضية بالدولة. وأضاف أنه يعول على أصدقائه ومحبيه في أبوظبي للحضور بأعداد غفيرة إلى ملعب المباراة ومؤازرته مع فريقه، حتى ينجح في تقديم عروض قوية، والفوز باللقب. وأضاف أيضا أن إقامة البطولة في أبوظبي مكسب كبير لأنها قادرة على إظهار الحدث بالشكل الناجح، خاصة أن النسخة الماضية حظيت بإشادة كبيرة من مختلف الفرق التي شاركت في الحدث، وبالتالي فإن الجميع متفائل ببطولة على أعلى مستوى. واعتبر فيجو أن تنظيم أبوظبي لبطولة العالم للأندية فرصة مواتية للاستفادة من الحدث فنياً وتنظيميا والعمل على تطوير اللعبة بالدولة في المستقبل، خاصة أن هذا الحدث الأشهر على مستوى العالم يلقى اهتمام الأندية الكبرى والجماهير في مختلف القارات. وأضاف أن إقامة مباريات قوية على أرض الإمارات وتواجد لاعبين مشهورين وحضور الجماهير الغفيرة من شأنه أن يدعم لعبة كرة القدم بالدولة ويزيد من شعبيتها وساهم في تشجيع الأطفال على ممارستها والإقبال عليها. وعن حظوظ فريقه الإنتر في مواجهة بقية الفرق الأخرى، أكد أن الهدف الأول هو الفوز باللقب لأن الإنتر في أفضل حالاته، خاصة أن المشاركة في هذا الحدث ليس أمراً سهلاً، أو يمكن أن يتكرر في كل موسم، باعتبار أن الفوز ببطولة أبطال أوروبا صعب للغاية. وأضاف أن فريقه عازم على استغلال هذه الفرصة لتقديم عروض قوية والظفر باللقب حتى يكون أفضل تتويج لسنة إيجابية في مسيرة النادي. واعترف فيجو أيضاً أن المنافسة لن تكون سهلة لأن الفرق الأخرى تمثل قاراتها وعازمة على تقديم عروض قوية ومشرفة والتتويج باللقب، لذلك فان كل الحظوظ متساوية والجميع برغب في لعب المباراة النهائية. وأكد فيجو أنه يتوقع عروضاً ممتعة ومباريات جميلة تليق بمستوى أبطال القارات وتعكس تطور اللعبة في العالم، وبالنسبة لوضعه مع ناديه الإنتر ميلان في الموسم الحالي ومدى ارتياحه لأجواء الكرة الإيطالية أوضح أنه مرتاح في الإنتر، خاصة أن الأجواء مواتية للعبة وتقديم موسم ناجح والمشاركة في بطولات كبرى، إلا أنه اعتبر أن فرق البطولة الإيطالية متساوية المستوى والمنافسة على لقب الموسم الجديد يبدو صعبا. صحف إيطاليا: القرعة خدمت بطل أوروبا روما (الاتحاد) - اهتمت الصحف الإيطالية بقرعة مونديال الأندية التي أقيمت أمس في مقر الفيفا بسويسرا، حيث يمثل فريق الإنتر الكرة الإيطالية والأوروبية في البطولة للمرة الأولى في تاريخه، ولم يسبق للإنتر المشاركة في البطولة بشكلها الجديد لأنه لم يتمكن طوال الـ 45 عاماً الماضية من الفوز بدوري أبطال أوروبا، حتى نجح في الظفر به على يد المدرب البرتغالي مورينيو الموسم الماضي ، ومن ثم تأهل للمشاركة في مونديال الأندية بأبوظبي. صحيفة لاجازيتا ديللو سبورت اهتمت بمراسم القرعة وما أسفرت عنه فعنونت:”طريق سهل للانتر نحو نهائي مونديال الأندية” ونقلت الصحيفة الإيطالية الشهيرة تفاصيل القرعة ومواعيد المباريات مشيرة إلى أن أبوظبي تستضيف الحدث العالمي الكبير للعام الثاني على التوالي. من جانبها كانت صحيفة “كورييري ديللو سبورت” أكثر وضوحاً في تقييمها للقرعة، وأكدت أنها خدمت الإنتر كثيرا، حيث عنونت : “الإنتر يتجنب مواجهة باتشوكا المكسيكي” وفي التفاصيل، قالت إن طريق الإنتر الذي فرضته القرعة أفضل كثيراً من طريق انترناسيونال البرازيلي، حيث ترى الصحيفة الإيطالية أن مواجهة الفائز من الوحدة مع هيكاري والذي يلتقي مع بطل آسيا أسهل نسبيا من مواجهة الفائز من بطل أفريقيا وباتشوكا.
المصدر: منير رحومة
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©