صحيفة الاتحاد

الرياضي

«قلب الملك» مجروح !

الشارقة خسر من الوصل في الدقائق الأخيرة (الاتحاد)

الشارقة خسر من الوصل في الدقائق الأخيرة (الاتحاد)

علي معالي (دبي)

لم تتوقف خسائر الشارقة عند الـ 3 نقاط فقط في مباراة الوصل الأخيرة، بل خسر جهود 3 من أبرز لاعبيه، الذين يعدون من العناصر الأساسية في تشكيلة الفريق خلال الفترة الأخيرة، وهم محمد جابر وشاهين عبدالرحمن «قلبا الدفاع» ومعهما البرازيلي ويلتون الحاصل على الإنذار الثالث، في مباراة الوصل، ليجد عبد العزيز العنبري ،المدير الفني في موقف لا يحسد عليه بافتقاده الثنائي الدفاعي وقلب الهجوم، ليضطر إلى الاعتماد على قلب جديد في مواجهة الجولة المقبلة أمام حتا في الجولة 15 من دوري الخليج العربي، والمقرر لها يوم الجمعة على استاد خالد بن محمد بالشارقة.
من جانبه، قال عبدالعزيز محمد مدير الفريق الأول: غياب ثلاثة في حجم هؤلاء اللاعبين وفي هذا التوقيت من المنافسات يؤثر على الفريق، لكن عبدالعزيز العنبري مدرب الفريق جاهز بالعناصر البديلة، وثقتنا كبيرة في كفاءة اللاعبين الذين يتم الدفع بهم في المباراة المقبلة.
وتابع: نتعامل مع كل اللاعبين الموجودين في القائمة، وبالتالي فإن العنصر الذي سيؤدي بشكل قوي في التدريبات خلال الأيام المقبلة سيجد لنفسه المكان المناسب في التشكيلة، وبحسب رؤية المدير الفني.
وعاد عبدالعزيز للحديث عن مباراة الوصل الأخيرة، والتي انتهت بخسارة الملك بهدفين، بعد أن كان متقدماً بهدف قائلًا: التوفيق تخلى عنا في معظم أوقات المباراة، وهذا هو تفسيري لما حدث في المباراة بشكل عام، حيث كنا الأقرب للنهاية السعيدة، لكن جاءت الدقائق الأخيرة لتغير الكثير من الأمور التي جعلتنا نفقد النقاط كاملة.
وأضاف: قدمنا مباراة جيدة، رغم الخسارة، وغياب التغطية منح الوصل الفرصة لتسجيل هدفين في وقت قصير ومن كرتين متشابهتين أيضاً، ولكنها كرة القدم التي تعتبر أخطاء الآخرين وسيلة للفوز والانتصار.
ورفض عبدالعزيز محمد تحميل أحمد ديدا، حارس الفريق مسؤولية الخسارة، قائلاً: الخطأ مسؤولية الفريق ككل، ولو تماسك الفريق كواحدة واحدة لتفادى الخسارة، وبالتالي ديدا لا يتحمل وحده الخسارة بل هي مسؤولية الفريق عامة.