صحيفة الاتحاد

الرياضي

130 دولة في «قمة المبارزة» العالمية بدبي

كونجرس المبارزة ناقش العديد من القضايا المهمة (من المصدر)

كونجرس المبارزة ناقش العديد من القضايا المهمة (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

اختتمت، مساء أمس الأول، فعاليات كونجرس الاتحاد الدولي للمبارزة التي استضافتها دبي على مدار يومين بفندق اتلاتنس، بحضور علي شير عثمانوف رئيس الاتحاد الدولي للمبارزة، وأعضاء المكتب التنفيذي، ورؤساء اللجان العاملة بالاتحاد الآسيوي، بالإضافة إلى رؤساء اتحادات وممثلي 130 اتحاداً وطنياً.
نظم الكونجرس مجلس دبي الرياضي، بالتعاون اتحاد المبارزة وشركة فالكون، ومثل اتحاد اللعبة المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي، رئيس الاتحادين العربي والإماراتي، ود. هدى المطروشي الأمين العام للاتحاد، وجاءت الجلسات ناجحة وأبهرت دبي الحضور ليوجه الجميع كلمات الإشادة والإعجاب ممزوجة بالتقدير لدور الإمارات حكومة وشعباً في النهوض بالرياضات المختلفة، وأكد كل الأعضاء أن الاجتماع يعد الأفضل على الإطلاق في مسيرة الاتحاد الدولي للمبارزة.
بدأت الفعاليات بكلمة المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي، رحب فيها بكل وفود العالم، وقال: «استضافة دبي لاجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الدولي للمبارزة «Fie congress» يعد مصدر سعادة غامرة لنا، فدبي التي يعرفها الجميع، عودتنا دائماً، وبفضل رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أن تكون مصدر الإبداع والابتكار، وأن تظل ملهمة للجميع ليس في المنطقة فحسب، بل في العالم أجمع».
وصادق الكونجرس على اعتماد انجولا لعضوية الاتحاد الدولي، ليصل عدد الاتحادات الوطنية إلى 152 دولة، وكذلك اعتمد قرارات الاجتماع السابق للكونجرس رقم 95، المنعقد في موسكو نوفمبر الماضي، واعتمد الحساب الختامي للاتحاد الدولي للمبارزة وموازنة 2018، كما تم الاطلاع على مقترحات تطوير اللعبة، وقرر الكونجرس اعتماد إقامة بطولة الرواد «الأساتذة 2019» بجمهورية مصر العربية، وبطولة الشباب والناشئين 2020 بالولايات المتحدة الأميركية، وذلك بعد انسحاب بلغاريا لمصلحتها، كما تم الاطلاع على التقرير الفني للفعاليات الرياضية التي أقيمت هذا العام.
وحرص رئيس الاتحاد الدولي للمبارزة على تكريم المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس الاتحادين العربي والإماراتي وإهدائه درع الاتحاد الدولي، تثميناً لدور الإمارات في استضافة الحدث العالمي الكبير والخروج به في أبهى صورة، وهنأ الإمارات قيادة وشعباً بمناسبة الوطني الـ 46.
وحقق اتحاد الإمارات مكاسب عديدة على هامش الكونجرس، حيث أبرم اتفاقيتين للتعاون مع كل من اتحاد الولايات المتحدة الأميركية واتحاد ألعاب البحر الأبيض المتوسط.
ووقع الاتفاقية الأولى ممثلاً عن الاتحاد الأميركي دونالد انتوني رئيس الاتحاد، والتي تهدف إلى تبادل الخبرات، واستقدام مدربين على مستوى عال لتطوير مدربي الأندية بالدولة، وإقامة الفعاليات الرياضية المشتركة، فيما تم توقيع اتفاقية شراكة أخرى مع اتحاد البحر الأبيض المتوسط، الذي مثله زياد الشويري رئيس الاتحاد المتوسطي لتبادل المعسكرات والخبرات والتنسيق في كل المحافل، خصوصاً أن الكثير من دول الدول أعضاء الاتحاد المتوسطي لها باع طويل وخبرة كبيرة باللعبة، مثل الاتحاد الفرنسي، والاتحاد الإيطالي في تطوير المبارزة الإماراتية، وكذلك تتيح الاتفاقية مشاركة منتخباتنا الوطنية في بطولات البحر الأبيض المتوسط، وهي البطولة الأقوى التي تضم كوكبة من اللاعبين العالميين، بما يصب في اكتساب الخبرات، وتأهيل لاعبينا والارتقاء بمستوياتهم.
وعلى هامش اجتماعات كونجرس الاتحاد الدولي، تم تنظيم ورشة عمل من قبل الاتحاد الايطالي للمبارزة بالتعاون مع الاتحاد الدولي، وشركة فالكون، أشرف عليها جورج سكارسو عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي رئيس الاتحاد الايطالي للعبة، وتمت مناقشة أهمية التسويق والإعلام للارتقاء بلعبة المبارزة على المستوى العالمي، وعرضت الورشة تجارب بعض الدول المتقدمة في النهوض بالمبارزة وضرورة الارتقاء بالجانب التسويقي والإعلامي لتطوير اللعبة.

حارب: كل الدعم لرياضة النبلاء
دبي (الاتحاد)

عبر سعيد حارب، الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، عن سعادته باستضافة الدولة لاجتماعات الاتحاد الدولي، وحضور شخصيات قيادية دولية مهمة لهذه الاجتماعات، مشيراً إلى أن لعبة النبلاء تحظى برعاية ودعم كبيرين في الدولة، لكونها رياضة أولمبية مهمة، وأن الإمارات كان لها دور كبير في استضافة بطولات عديدة في هذا المجال، مشيراً إلى أن الأحداث التي ينظمها مجلس دبي الرياضي تبلغ أكثر من 400 حدث عالمي سنوياً، وأن لعبة المبارزة تحظى برعاية واهتمام مجلس دبي الرياضي، حيث تم تنظيم بطولة للمبارزة ضمن نسخة العام الحالي من دورة ند الشبا الرياضية، شارك فيها عدد من أبطال العالم، إلى جانب رياضيينا الوطنيين.