أرشيف دنيا

الاتحاد

حسنا زلاغ : أنا شديدة الإيمان بقدراتي الصوتية

فنانة مغربية جميلة.. صاحبة صوت عذب رقيق.. تسير بخطى واثقة على طريق النجومية.. إنها “حسنا زُلاغ” اسم جديد في عالم الفن والفائزة ببرنامج المواهب المغربي (استديو 2m ) لعام 2007. تأثرت بالفنانة عزيزة جلال ونجاة الصغيرة. ودرست أصول الموسيقى وصدر لها عن روتانا الألبوم الأول بعنوان “وفر كلامك”. ويتضمن ألبوم حسنا مجموعة من الأغنيات هي: “حبتني لا” كلمات هاني عبدالكريم وألحان أحمد يحيّى وتوزيع مدحت خميس و”أتعب الناس” كلمات هاني عبد الكريم وألحان مظفر وتوزيع أحمد عادل، و “من يوم فراقو” كلمات إكرام العاصي وألحان محمد رحيْم وتوزيع فهد، و”وفرّ كلامك” كلمات عماد حسن وألحان محمد ضيا وتوزيع محمد ضيا، و”حبك جنون” كلمات حسنا زُلاغ ولحن أشرف سالم وتوزيع غاندي، و”يبقى لمين” كلمات بهاء الدين محمد وألحان محمد ضياء وتوزيع محمد ضياء، و”مرتاحة” كلمات وألحان كريم تدلاوي وتوزيع فهد، و”غايب عني” كلمات أحمد ماضي وألحان باسم يحيى وتوزيع ناصر الأسعد.


تغيير اسمي

اختارت “وفّر كلامك” لأن كلامها الجميل لمس قلبها.. وهي تنوي التعاون مع علي المولى “مدير أعمال الفنان صابر الرباعي” ليدير أعمالها الفنية حيث أكدت أنه يشرّفها التعاون معه وقالت إنه من أهم الأشخاص في مجال إدارة الاعمال. وعن أغنية “حبك جنون” التي كتبتها بنفسها قالت :”في بداياتي لا أجرؤ على إطلاق أغنية من كلماتي وأفضّل أن يكتشف الملحنون ما يتناسب مع طبيعة صوتي.. لكن الملحن قدم لي اللحن ووجدت نفسي أكتب كلاماً له. من جهة أخرى تتشرّف “حسنا” بدخولها شركة روتانا وأكدت اعتزازها بالأمر فهي تقف على رأس كل شركات الإنتاج في العالم العربي. أما عن اسمها “حسنا” الذي يتشابه مع فنانة مغربية أخرى وتحمل نفس الاسم، فقالت : “هناك من اقترح عليّ تغيير اسمي ولا سيما أننا نحن الاثنتان مغربيتان، فوقع الخيار على اسم “غنوة” وظهر في اطلالتي مع الفنان صابر الرباعي في إحدى حلقات برنامج “تاراتاتا”، إلى أن راحت الصحافة المغربية تكتب وتتساءل لماذا بدلت اسمي واعتمدت اسماً آخر؟”. فعدت إلى اسمي الحقيقي لكي لا أغضب جمهوري المغربي”. كذلك صرّحت “حسنا” أنها من عائلة فنية، فأخوها كان مطرباً وتوفي منذ أربع سنوات وتعتبره مدرستها في الفن، وقالت: “تمنيت لو أن شقيقي رشيد كان لا يزال على قيد الحياة ليرى ما أحققه لا سيما أنه أكثر من زرع في داخلي حبي الكبير للموسيقى، وبعد رحيله تأثرت كثيراً”. كما أشارت إلى أنها عندما فازت في برنامج “استديو 2m” قالت “ليتك كنت حاضراً اليوم لتشاهدني وهذا الفوز الذي حققته أهديه إياك”.


مؤمنة بصوتي

وحول ملامح ألبومها الأول، قالت: “تعبت في تحضير هذا الألبوم كثيراً. واخترت 8 أغنيات تشبهني بمساعدة مدير أعمالي، بعد اقتناعي بها من حيث الكلمة واللحن. الألبوم يحمل الطابع الرومانسي، وتعاونت فيه مع عدد من الشعراء والملحنين من بينهم هاني عبد الكريم ومحمد رحيم. وغنيت فيه باللهجتين اللبنانية والمصرية إضافة لأغنية مغربية واحدة. وبصراحة سمعت عددا من الأغاني المغربية، لكن لم أقتنع إلا بأغنية “مرتاحة معاك”.. لكنني أعد جمهوري بتقديم 3 أو 4 أغنيات باللهجة المغربية في ألبومي المقبل.
وعن إطلاقها ألبوماً كاملاً في بداياتها ومدى ثقتها في موهبتها الغنائية أشارت: “أعتبر صوتي يستحق إصدار ألبوم كامل وليس أغنية منفردة.. هذا ما يوافقني عليه مدير أعمالي علي المولى. فأنا مؤمنة بصوتي. وسأبذل جهدي لتحقيق النجاح وحفر اسمي بين أهل الطرب وفي المكانة التي يستحقها.

اقرأ أيضا