عربي ودولي

الاتحاد

46 قتيلاً و163 جريحاً باعتداءات دامية في العراق

عراقيون تجمعوا قُرب حطام  سيارة مفخخة في كربلاء أمس

عراقيون تجمعوا قُرب حطام سيارة مفخخة في كربلاء أمس

أعلنت السلطات العراقية أن اعتداءات دامية جديدة في العراق أمس أسفرت عن مقتل 46 شخصاً وجرح 163 آخرين، موضحة أن معظم الضحايا سقطوا جراء ثالث هجوم كبير يستهدف زوار مرقد الإمام الحسين في كربلاء على بعد 100 كيلومتر جنوبي العاصمة بغداد هذا الأسبوع.
قال مسؤولون أمنيون وصحيون إن 41 شخصاً على الأقل قتلوا واصيب 144 آخرون بجروح إثر تفجير سيارتين مفخختين في منطقة في قنطرة السلام على بعد ثلاثة كيلومترات من المدخل الشرقي لكربلاء، بينما كان أكثر من مليون زائر يختتمون الاحتفالات بأربعينية الإمام الحسين .
وقال زائر جريح يدعى محمد ناصر وهو يُعالج في مستشفى “كنا عائدين إلى بيوتنا في مجموعات بعد انتهاء الاحتفالات وفجأة وقع انفجار كبير. شاهدت كرات من اللهب وتصاعد الدخان من الموقع وتناثرت الأشلاء في كل مكان ولاذ الناس بالفرار وطوقت قوات الأمن الموقع”.
واتهم محافظ كربلاء آمال الدين الهر تنظيم “القاعدة” وأنصار “حزب البعث” المنحل بارتكاب ذلك الاعتداء. وأدانت المرجعية الشيعية العليا في العراق الهجوم .
وقال وكيل المرجع الشيعي العراقي الأعلى في العراق الشيخ علي السيستاني في كربلاء الشيخ أحمد الصافي خلال خطبة صلاة الجمعة أمام آلاف من المصلين في صحن مسجد الإمام الحسين “ تغمد الله الشهداء الذين سقطت أجسادهم جراء الانفجارات التي استهدفت جموع الزوار”.
في غضون ذلك. قتل شخص واحد وأصيب 15 آخرون بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة تحت حافلة كانت تقل زواراً في ضاحية بغداد الجديدة جنوب شرقي بغداد. وانفجرت عبوة ناسفة كانت مزروعة على جانب الطريق تحت سيارة مدنية في العطيفية وسط بغداد مما أسفر عن إصابة شخصين بجروح.
وسقطت قذيفة هاون على أحد مراكز الشرطة في جلولاء شرق بعقوبة عاصمة محافظة ديالى جنوب شرقي العراق مما أسفر عن مقتل مدني واحد.
واغتال مسلحون مجهولون شرطيين ومدنياً واحداً في الموصل عاصمة محافظة نينوى، حيث أسفر انفجار عبوة ناسفة تحت دورية راجلة للجيش العراقي عن إصابة جندي بجروح. وأصيب شرطيان بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة تحت دورية للشرطة في جرف الصخر بمحافظة بابل جنوبي بغداد.وفي قضاء انفجرت عبوة كما أُصيب أحد أفراد دورية لقوة عشائرية بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة في طوز خورماتو شرق تكريت عاصمة محافظة صلاح الدين وسط العراق.
وذكر مصدر في وزارة الداخلية العراقية أن مسلحين اختطفوا وكيل الوزارة السابق السابق علي غالب البياتي من منطقة الكرادة وسط بغداد، حيث أبلغ شهود عيان بأن المسلحين وضعوه في سيارة كانوا يستقلونها وتوجهوا به إلى جهة مجهولة.

اقرأ أيضا

إعلان حالة الطوارئ في مقاطعتين في اليابان بسبب كورونا