أبوظبي (وام)

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية الشقيقة الذي وصل البلاد أمس في زيارة دولة تستمر يومين.
وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في تغريدة على حساب سموه على «تويتر»: «يسرني الترحيب بزيارة أخي وصديقي محمد بن سلمان إلى بلده الثاني الإمارات، يحل ضيفاً عزيزاً وكريماً بين أهله».
وجرت لضيف البلاد الكبير صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان مراسم استقبال رسمية لدى وصوله قصر الوطن في العاصمة أبوظبي، فيما رافقت موكبه ثلة من الفرسان على صهوات الخيول العربية الأصيلة في ساحة القصر.
وقبيل وصول موكب صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، حلّق فريق «فرسان الإمارات الوطني للاستعراضات الجوية» في سماء القصر، مشكلاً لوحة بعلم المملكة العربية السعودية، وقدمت فرقة الفنون الشعبية عروضها الفلكلورية وأهازيجها التراثية المتنوعة، ولوّح مجموعة من الأطفال بعلم البلدين، تعبيراً عن ترحيبهم واحتفائهم بالزيارة.
ثم اصطحب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان إلى منصة الشرف، وعُزف السلامان الوطنيان للمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، فيما أطلقت المدفعية 21 طلقة ترحيباً بزيارة ولي العهد.
وكانت طائرات حربية إماراتية رافقت الطائرة التي تقل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان لدى دخولها أجواء الإمارات تحية لسموه.
وصافح صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، كبار مستقبليه من سمو الشيوخ والوزراء والمسؤولين الذين رحبوا بزيارته إلى بلده الثاني دولة الإمارات، فيما صافح صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الوزراء وكبار المسؤولين ضمن الوفد المرافق لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ولي عهد المملكة العربية السعودية.
وكان في الاستقبال، سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، وسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، وسمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي، وسمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي، رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، وسمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح، واللواء الركن بحري طيار الشيخ سعيد بن حمدان بن محمد آل نهيان، قائد القوات البحرية، والشيخ راشد بن حمدان بن محمد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة هيئة طيران الرئاسة، والشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان، مدير تنفيذي مكتب شؤون أسر الشهداء في ديوان ولي عهد أبوظبي.
ويضم الوفد المرافق لصاحب السمو الملكي ولي العهد، صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن تركي بن فيصل بن تركي آل سعود، نائب أمير منطقة القصيم، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز آل سعود، نائب أمير منطقة الرياض، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان آل سعود، وزير الطاقة، وصاحب السمو الملكي الأميرعبدالعزيز بن سعود بن نايف آل سعود، وزير الداخلية، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر آل سعود، وزير الحرس الوطني، وصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلمان آل سعود، نائب وزير الدفاع، وصاحب السمو الأمير فيصل بن فرحان، وزير الخارجية، وصاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان، وزير الثقافة، بجانب معالي الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، وزير التجارة والاستثمار، ومعالي محمد بن مزيد التويجري، وزير الاقتصاد والتخطيط، ومعالي الدكتور حمد بن محمد آل شيخ، وزير التعليم، ومعالي بندر بن إبراهيم الخريف، وزير الصناعة والثروة المعدنية، ومعالي عادل بن أحمد الجبير، وزير دولة للشؤون الخارجية، ومعالي ياسر بن عثمان الرميان، محافظ صندوق الاستثمارات العامة، ومعالي أحمد الحقباني، محافظ الهيئة السعودية للجمارك العامة، ومعالي أحمد بن عقيل الخطيب، مستشار في الأمانة العامة لمجلس الوزراء، ومعالي بدر بن محمد العساكر، مدير المكتب الخاص لسمو ولي العهد، ومعالي الدكتور بندر بن عبيد الرشيد، سكرتير سمو ولي العهد، وتركي بن عبدالله الدخيل، سفير المملكة لدى دولة الإمارات.

وكان صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير دفاع المملكة العربية السعودية الشقيقة وصل إلى دولة الإمارات العربية المتحدة أمس في زيارة دولة.
وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في مقدمة مستقبلي سموه والوفد المرافق لدى وصوله مطار الرئاسة في العاصمة أبوظبي.
كما كان في الاستقبال سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني.