الاتحاد

الرياضي

19 ميدالية.. حصاد الإمارات في «آسيوية أندية التايكواندو»

تتويج الفائزين في ختام البطولة الآسيوية لأندية التايكواندو (تصوير حسام الباز)

تتويج الفائزين في ختام البطولة الآسيوية لأندية التايكواندو (تصوير حسام الباز)

أسامة أحمد (الشارقة)

برعاية سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، اختتمت ظهر أمس بصالة نادي الشارقة النسخة السادسة لبطولة الأندية الآسيوية للتايكواندو، بمشاركة 16 ناديا، حيث كانت محصلة الإمارات في هذه التظاهرة الآسيوية 19 ميدالية ملونة، عبارة عن ذهبيتين و3 فضيات و14 برونزية.
حضر فعاليات اليوم الختامي عبد العزيز النومان الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي، والكوري الجنوبي لي سي سيوك رئيس الاتحاد الآسيوي للتايكواندو والكاراتيه، واللواء «م» ناصر عبد الرزاق الرزوقي رئيس اتحاد التايكواندو والكاراتيه، وعدد من المسؤولين.
حصل فريق العين على 5 ميداليات، واحدة فضية و4 برونزيات عن طريق تسنيم سعيد الحضرمي «فضية تحت 62»، ومهرة الكربي «برونزية تحت 46 كجم»، ومناهل سهيل المخيني «برونزية تحت 53 كجم»، ووضحة الصيعري «برونزية 75 كجم»، ووردة الصيعري «برونزية تحت 73 كجم».
وحصد الوحدة 5 ميداليات برونزية عن طريق أحمد راشد العيسائي في الوزن المفتوح، وبياري أبوي في وزن 74 كجم، ومصطفى محمد «تحت 80 كجم»، وبشرى معتوق الحوسني «تحت 67 كجم»، وعنود صالح المري في وزن تحت 62 كجم.
وجاءت ميداليات النصر عن طريق فيدران جوليك «ذهبية المفتوح»، وفارس الطاير «فضية تحت 74 كجم»، ومنى ذاكيتي «فضية تحت 73 كجم»، وماجد المرزوقي «برونزية تحت 54 كجم»، بينما حصد الشارقة على ذهبية وزن تحت 78 كجم عن طريق وديم، وبرونزية تحت 63 كجم عن طريق حسين غلوم، وبرونزية تحت 68 عن طريق فيتالي، فيما حصدت شرطة الإمارات برونزيتين عن طريق غالية عسكر «تحت 49 كجم»، وآمنة عنبر «فوق 73 كجم».
من ناحيته، وجه عبد العزيز النومان أمين عام مجلس الشارقة الرياضي رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس الشكر إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة على دعمه للرياضة والرياضيين، وإلى سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد نائب حاكم الشارقة على رعايته البطولة، والشيخ أحمد بن عبدالله آل ثاني رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة على تشريفه حفل الافتتاح، مشيراً إلى أن نسخة الشارقة حققت نجاحاً منقطع النظير، مشيراً إلى أن الاتحاد الدولي للتايكواندو أبدى رغبة لنظيره الإماراتي في استضافة الشارقة لبطولة الأندية الآسيوية لمدة 3 سنوات مقبلة، مبيناً أن نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس لا يمانع من استضافة هذه التظاهرة الآسيوية خلال البطولات المقبلة بعد الإشادة التي حظيت بها نسخة «الإمارة الباسمة». وكشف أمين عام مجلس الشارقة الرياضي عن توقيع اتفاقية تعاون مشترك مع الاتحاد السويسري للتايكواندو على هامش البطولة والتي تصب في مصلحة اللعبة بتبادل الخبرات لتحقيق ما نصبو إليه جميعا.
وأشاد النومان بالنتائج الإيجابية التي حققتها الأندية الإماراتية التي شاركت في الحدث مما كان له المردود الإيجابي على المستوى الفني العام، مما يؤكد أن اللعبة على الطريق الصحيح، وتخطو خطوات ثابتة إلى الأمام وفق الإستراتيجية الموضوعة من الاتحاد حتى يحقق كل منتسب لها طموحه المطلوب.
وثمن أمين عام مجلس الشارقة الرياضي الجهد الكبير الذي بذلته قناة الشارقة الرياضية في إبراز الحدث، مشيراً إلى أن البطولة أنست الشرقاوية ترشيحات انتخابات اتحاد كرة القدم في ظل المستويات الجيدة التي ظهر بها اللاعبون واللاعبات، إضافة إلى العروض الكورية في حفل الافتتاح التي بهرت الجميع.
وأشاد لي سو سيوك اشاد رئيس الاتحاد الأسيوي للتايكواندو والكاراتيه بالنجاح التنظيمي والفني لنسخة الشارقة والتي قدمت بطولة متميزة، مشيراً إلى أن هذا النجاح الكبير سينعكس إيجاباً على مسيرة اللعبة، في ظل وجود نخبة من اللاعبات واللاعبات في الحدث.
وقال: بطولة الشارقة أسهمت في دعم أواصر الصداقة والمحبة بين الأندية الآسيوية المشاركة في الحدث، مما يعد أحد المكاسب إضافة إلى المرود الفني الذي يسهم في تطوير اللعبة والارتقاء بها.
وأشار إلى أن المكاسب التي أفرزتها نسخة الشارقة تدعم مسيرة اللعبة في «القارة الصفراء»، متطلعاً لأن يحقق أبطال القارة نتائج إيجابية في النسخة الجديدة لدورة الألعاب الأولمبية.
من جانبه، أشاد محمد حمدان بن جرش عضو مجلس إدارة نادي الشارقة مشرف الألعاب الفردية عضو اللجنة المنظمة بالنتائج الإيجابية التي حصلت عليها أندية الشارقة والعين والوحدة والنصر في البطولة، وقال: نطمح في نادي الشارقة لمبنى مستقل للألعاب الفردية ولجنة ثقافية مجتمعية حتى يرتفع سقف طموحات هذه الألعاب خلال المرحلة المقبلة.

مهرة سعيدة بالتتويج
الشارقة (الاتحاد)

اتسمت علامة الفرحة على وجه مهرة الكربي لاعبة نادي العين بعد حصولها على برونزية تحت 46 كجم، مبينة أن طريق الوصول إلى منصة التتويج ليس مفروشاً بالورد، وقال: إن حصولها على الميدالية البرونزية في ضربة بداية البطولة يضاعف من جهدها خلال البطولات المقبلة من أجل السير على الدرب نفسه وعدم التفريط في هذا المكتسب الذي يمثل دفعة معنوية كبيرة للاعبي ولاعبات» قلعة الزعيم من أجل تكرار المشهد في البطولات القارية المقبلة. ووجهت مهرة الشكر إلى شركة العين للألعاب الرياضية التي ظلت توفر جميع عوامل النجاح للألعاب المختلفة من أجل تحقيق طموحاتها في كافة المحافل المحلية والقارية والدولية.

اقرأ أيضا

ماراثون أدنوك يجدد «طاقة الحياة» في المسار الدائري