الاتحاد

الإمارات

محمد بن راشد يطلق مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية والملف الوطني الموحد «رعايتي»



    

زار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، اليوم الثلاثاء، معرض ومؤتمر الصحة العربي في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

واطلع سموه، على أحدث التقنيات والأجهزة الطبية المتعلقة بمختلف المجالات الطبية، وتفقد سموه العديد من الأجنحة المشاركة والشركات العارضة، وأطلق سموه، مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية، خلال زيارته لجناح وزارة الصحة ووقاية المجتمع بالمعرض.

وتأتي مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية بناءً على رؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وفي ضوء الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 نحو توفير نظام رعاية صحية بمعايير عالمية.

ويعد إطلاق المؤسسة، تنفيذاً للمرسوم الاتحادي رقم 16 لسنة 2017 وقرار مجلس الوزراء (7) و(9) لعام 2016 بهدف أن تكون من أفضل المؤسسات في تقديم خدمات الرعاية الصحية في الإمارات وفق أرقى المعايير العالمية.

كما أطلق سموه، بشكل رسمي الملف الوطني الصحي الموحد تحت اسم «رعايتي»، بهدف تقديم أفضل مستويات الرعاية الصحية لمجتمع دولة الإمارات، ليغطي كل المنشآت الصحية الحكومية والخاصة بالدولة عام 2021، ويمثل نظام «رعايتي» منصة صحية رقمية تقدم بيانات محدثة لسجلات المرضى تسهم في تعزيز وتمكين قطاع الرعاية الصحية في دولة الإمارات، وتقديم حلول مبتكرة في مجال الأتمتة وإدارة البيانات الصحية في إطار نظرة موحدة لضمان سلامة المرضى، وتحسين الكفاءة والجودة والأداء في مجال إدارة الصحة السكانية وتسهيل الوصول إلى بيانات المرضى، ويساعد نظام «رعايتي» على اتخاذ قرارات سريرية أفضل وتوفير الوقت وتحسين إدارة نفقات الرعاية الصحية والحصول على نتائج صحية أفضل من خلال إشراك الأفراد والأسرة والرعاية الصحية.

ويستند هذا النظام، إلى أعلى المعايير العالمية وترسيخاً لمكانة دولة الإمارات العربية على خريطة الابتكار العالمية في صناعة الرعاية الصحية الإلكترونية.

كما زار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، جناح هيئة الصحة في دبي، واطلع سموه على تفاصيل المشروعات والمبادرات التطويرية، وأهدافها العامة المتصلة باستراتيجية دبي ورؤيتها، حيث استمع سموه - من المسؤولين والمختصين - إلى شرح مفصل حول مشروع (سالم AI)، الذي سيتم بموجبه ربط مختبرات الأشعة في جميع منشآت هيئة الصحة بدبي، ولاسيما مراكز فحص اللياقة الطبية، بأحدث الأنظمة الذكية فائقة الدقة في العالم، ووفق أفضل المعايير المعمول بها.

كما اطلع سموه، على النظام الأحدث دولياً في تقييم الأداء ومستويات الجودة «قياس»، الذي استحدثته الهيئة لرفع كفاءة المنشآت الصحية (الحكومية والخاصة) في دبي، بما يمكنها من توفير خدمات صحية تفوق التوقعات، وتحقق رضا وسعادة جمهور المتعاملين، وبالتحديد المرضى منهم، وتضمنت جولة سموه بالمعرض، الاطلاع على أحدث التقنيات والأجهزة الطبية المتعلقة بمختلف المجالات الطبية، واستمع سموه إلى شرح من ممثلي ومسؤولي الجهات الحكومية والمحلية والشركات الأجنبية والإقليمية المشاركة في المعرض.

ويشارك في فعاليات الدورة الثالثة والأربعين من «آراب هيلث»، أكثر من 4,200 شركة عارضة و8,000 موفد، ومن المتوقع أن تستقبل أكثر من 4,200 شركة عارضة و103,000 زائر من أكثر من 150 بلدًا.

وقد رافق سموه، خلال الجولة بالمعرض معالي عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع، وعدد من مسؤولي الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية.

اقرأ أيضا