صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

جنرال إيراني: لم يكن من مصلحتنا هزيمة «داعش»

طهران (وكالات)

أقر قائد «الحرس الثوري» الإيراني، محمد علي جعفري، بأنه «لم يكن في مصلحة طهران أن يتم القضاء على تنظيم (داعش) الإرهابي في بداياته». وذكر جعفري خلال مؤتمر صحفي، أن تمدد «داعش» في الشرق الأوسط قبل 4 أعوام، كانت له تبعات ساعدت إيران على تجنيد ميليشيات في العراق وسوريا. وقال إن ترك «داعش» يتمدد في المنطقة، كان مفيداً، والسبب بحسب زعمه، أنه رفع من جاهزية وقوة ما أسماها «المقاومة».
وحاولت إيران ركوب موجة الحرب ضد «داعش»، ونسبت لميليشياتها في العراق وسوريا الفضل في هزيمة التنظيم الإرهابي في البلدين، مقللة بذلك من دور التحالف الدولي المناهض للتنظيم المتطرف.