الاتحاد

الاقتصادي

إطلاق مسابقة الإمارات للمحتوى الإلكتروني


دبي- عائشة السويدي:
أعلنت مدينة دبي للإنترنت ومدينة دبي للإعلام وقرية دبي للمعرفة أمس عن إطلاق مسابقة الإمارات للمحتوى الإلكتروني لاختيار أفضل حلول وتطبيقات المحتوى الرقمي لتمثيل دولة الإمارات في جوائز القمة العالمية للمعلومات المقرر عقدها في تونس في الربع الأخير من العام الجاري· وتأسس برنامج جوائز القمة العالمية على يد الدول الأعضاء بمنظمة الأمم المتحدة بالتعاون مع القمة العالمية حول مجتمع المعلومات التي يتولى تنظيمها الاتحاد الدولي للاتصالات حيث جاء تأسيس برنامج جوائز القمة العالمية بهدف الوصول إلى رؤية عالمية موحدة حول مفهوم مجتمع المعلومات·
ويمكن لجميع الشركات التي تمتلك محتوى إلكترونيا داخل الدولة التسجيل للمنافسة ضمن مسابقة الإمارات للمحتوى الإلكتروني حيث لا توجد معايير محددة للمشاركة ولا يشترط جنسية بعينها أو لغة بذاتها حيث يمكن التسجيل ضمن أي من فئات المسابقة الثماني وتشمل المحتوى الإلكتروني التعليمي والثقافي والعلمي والحكومي والصحي والاقتصادي والترفيهي والفئة الخاصة التضمين الإلكتروني·
ومن المقرر أن تتولى نخبة من الخبراء المتخصصين والمحايدين تحكيم جميع المنتجات والتطبيقات الرقمية المتنافسة حيث يمكن لجميع الراغبين في المشاركة التقدم بأعمالهم حتى موعد أقصاه 30 مايو المقبل في حين يمكن الحصول على مزيد من المعلومات من خلال الموقع الإلكتروني الذي تم تأسيسه خصيصا للمسابقة على شبكة الإنترنت كما يمكن أيضا للمتسابقين التسجيل إلكترونيا عبر الموقع·
وتقام مسابقة المحتوى الإلكتروني في جميع الدول الأعضاء بمنظمة الأمم المتحدة حول العالم حيث تخضع الأعمال الفائزة على المستوى المحلي والمؤهلة إلى جوائز القمة العالمية للمعلومات لتقييم لجنة دولية من المحكمين يتم تشكيلها بالانتخاب من قارات العالم الست وذلك لاختيار الفائزين في الفئات الثماني على مستوى العالم على أن يتم إعلان الفائزين وتقليدهم الجوائز خلال فعاليات القمة العالمية حول مجتمع المعلومات في تونس· وقال الدكتور عبد الله الكرم، الرئيس التنفيذي لقرية دبي للمعرفة، إن المسابقة تعبر عن مضمون عالمي ونحن سعداء بمشاركة مدينة دبي للإنترنت ومدينة دبي للإعلام وقرية دبي للمعرفة في دعم هذه المسابقة التي تهدف إلى الاحتفاء بالتميز في مجال إنتاج المحتوى الإلكتروني وهو الهدف الذي يأتي متماشيا مع استراتيجية المؤسسات الثلاث في ناحية تشجيع الإبداع في مجالات العمل التقني والمعلوماتي بشتى صورها كما يسعدنا أن يكون هناك منبر يساعد على اكتشاف الطاقات الإبداعية داخل الدولة ويمنحها فرصة للمنافسة على المستوى العالمي·
من جهتها أكدت هند المعلا، خبيرة الوسائط المتعددة بدولة الإمارات والعضوة الجامعية ببرنامج جوائز القمة العالمية 2005 من كلية الشارقة للطالبات وعضوة لجنة التحكيم الخاصة بمسابقة الإمارات للمحتوى الإلكتروني، إن برنامج الجوائز لا يقتصر على كونه مجرد مسابقة تتعلق بقطاع التكنولوجيا ولكنه يتخطى ذلك إلى قيمة أكبر كمبادرة تشجع على الارتقاء بجودة المنتج الرقمي داخل الإمارات·
وقالت إن الهدف الأول هو الإنسان وقدرته على الابتكار وكيفية تسخيره للمنتج الرقمي ليعود على مستخدميه بالنفع والفائدة· واوضحت تفاصيل فئات مسابقة الإمارات للمحتوى الإلكتروني مشيرة إلى أن فئة المحتوى الإلكتروني التعليمي تتضمن التطبيقات ذات المعايير القياسية العالمية في ناحية نشر المعرفة والمهارات العلمية المختلفة في بيئات ذات ظروف متباينة حول العالم وكيفية مساعدة تلك التطبيقات على تحسين مستوى المدارس والجامعات والمعاهد العلمية من خلال موارد معرفية تفاعلية·

اقرأ أيضا

النفط يرتفع ووكالة الطاقة تخفض توقعاتها للطلب