الاتحاد

الاقتصادي

البلديات والزراعة تطلق حلاّ لإدارة المشاريع باستخدام الإنترنت


أطلقت دائرة البلديات والزراعة في أبوظبي أمس حلاً إلكترونياً لإدارة المشاريع والعمل الجماعي باستخدام الإنترنت باعتماد تقنيات مايكروسوفت في إطار مبادرة حكومة أبوظبي الإلكترونية· وسيتيح الحل الجديد للدائرة والمقاولين والاستشاريين وغيرهم من المتعاملين معها تنسيق وإدارة ومتابعة وتخطيط جميع المهام في أي مشروع عبر بوابة إنترنت تفاعلية، كما سيتم استخدام هذا الحل لإدارة جميع أعمال البناء والبنية التحتية في إمارة أبوظبي· وتم تطوير 'نظام إدارة المشاريع والعمل الجماعي المعتمد على تقنية مواقع المشاريع الافتراضية' (PCMA-PSWS) بالتعاون بين فريق ميكنة أعمال دائرة البلديات والزراعة - الأشغال بالحاسب الآلي وكل من 'مايكروسوفت' وشركاء محليين منهم 'الإمارات للكمبيوتر'· ويضم الحل عدداً من التقنيات المتطورة التي تشكل بمجملها بوابة إلكترونية مميزة تعمل على خفض الوقت والتكلفة لكل مشاريع الدائرة· وسيكون مشروع جسر الشيخ زايد، الذي يعد من مشاريع الطرق والجسور الريادية في المنطقة، أول مشروع تتم إدارته باستخدام الحل الجديد ·"PCMA-PSWS"
وقال معالي حمد الحر السويدي، رئيس دائرة البلديات والزراعة بالإنابة: 'تلتزم الدائرة في إطار مبادرة الحكومة الإلكترونية في أبوظبي باعتماد أحدث التقنيات والأنظمة لزيادة الإنتاجية والكفاءة· وبما أن الأشغال تقوم بصيانة وبناء العديد من المباني والمواقع ومشاريع البنية التحتية العصرية وتعتمد في تنفيذ هذه المشاريع على موارد متعددة وتخصصات مختلفة، فإنها تحتاج إلى حل متطور عالي الكفاءة لإدارة مختلف أعمالها وتنسيق العمل الجماعي· ويعتمد حل 'PCMA-PSWS' المبتكر على تقنيات مايكروسوفت Net)) لتوفير هذه المستويات المطلوبة من الأداء واختصار زمن تنفيذ المشاريع لغاية 20% وخفض التكلفة لغاية 15%'·
ويعمل حل "PCMA-PSWS" على توفير بوابة إلكترونية تتيح لجميع العاملين على المشروع تحقيق التكامل بين وظائفهم المختلفة وتنسيق العمل الجماعي فيما بينهم حيثما وجدوا في العالم، وذلك بالاعتماد على نظام خوادم مايكروسوفت ·فَُّىُذمْفوسف وعلى سبيل المثال، سيتمكن المهندسون لمشروع جسر الشيخ زايد العمل من بريطانيا مع أعضاء الفريق العامل على تنفيذ المشروع في أبوظبي، مما سيكون له أثر إيجابي كبير في خفض التكلفة ومدة التنفيذ· ويتضمن النظام الجديد عدداً من حلول مايكروسوفت المتكاملة الأخرى، مثل "Microsoft Project Server 3002"h "Windows Server 3002" بالإضافة إلى تقنيات العمل الجماعي الهندسي من ·"Autodesk" ويسمح النظام الجديد بنقل بيانات الأعمال الإنشائية وتجميعها باستخدام المساعدات الرقمية الشخصية اللاسلكية وأجهزة الكمبيوتر اللوحية، كما تم تجهيز موقع المشروع بكاميرات إنترنت لاسلكية لمراقبة سير العمل في الموقع عن بعد·
وقال عبد اللطيف الملاّ، المدير العام لمايكروسوفت جنوب الخليج: 'لقد أثبتت دائرة البلديات والزراعة - الأشغال في أبوظبي قدرتها العالية على تطوير أعمالها باستخدام أحدث التقنيات، إذ طورت نظاماً مبتكراً لإدارة المشاريع والعمل الجماعي من شأنه توفير الوقت والجهد والمال فضلاً عن تعزيز الكفاءة والأداء· ويعكس الحل الجديد القدرة الكبيرة لتطبيقات مايكروسوفت المستخدمة ومنصة عمل '·NET'· ونحن سعداء بتعاوننا مع الأشغال في أبوظبي في تطوير هذا البرنامج، كما أننا واثقون من قدرة الحل الجديد على إدارة المشاريع بشكل يضمن أفضل النتائج وفي الوقت المحدد وبالتكلفة المقررة· وهذا سيصب في مصلحة إمارة أبوظبي بلا أدنى شك'·

اقرأ أيضا