الاتحاد

الاقتصادي

تشغيل المركبات بالغاز الطبيعي في الشارقة


الشارقة - وام: أكد المهندس طارق راشد ديماس مدير الإدارة العامة لتوزيع الغاز الطبيعي بهيئة كهرباء ومياه الشارقة على جدوى استخدام الغاز في تشغيل السيارات اقتصاديا وبيئيا وأمنيا، وقال إن الإدارة قامت بإجراء دراسة جدوى إمكانية استخدام الغاز الطبيعي كوقود للسيارات في إمارة الشارقة خلصت إلى أن المشروع سيوفر للهيئة مليوني درهم سنويا من تكاليف البترول بعد تحويل 300 سيارة كما ستكون معدلات التوفير أكبر عند تعميم النظام على كل سيارات المؤسسات والهيئات التابعة لحكومة الشارقة وسيارات الأجرة والأفراد والمؤسسات الخاصة أضف إلى ذلك جوانب الأمان والفوائد البيئية المتعددة من استخدام الغاز· وأعلن أنه تم تحديد 3 شركات لتنفيذ المشروع وتم خلال عام 2004 توريد معدات تحويل المركبات والمحطة التي يتم فيها تحويل وتزويد السيارات للعمل بالغاز· وأكد أن إنفراد مدينة الشارقة بوجود شبكة متكاملة لتوزيع الغاز بها والتي تكلف إنشاؤها 500 مليون درهم يمثل بنية أساسية قوية ومتطورة تساهم في انطلاق مشروعات تعميم استخدام الغاز للمركبات أو غيرها في وقت قياسي وبتكلفة أقل إضافة للخبرة المتميزة التي اكتسبناها من تنفيذ مشروع تزويد مدينة الشارقة بالغاز مشيرا إلى أن تحويل السيارة يتكلف 4 ألاف درهم ويتم التحويل خلال 4 ساعات وأن الهيئة استعانت بالخبرة المصرية في هذا المجال كما تعاونت مع خبراء من إيطاليا في إنشاء وتشغيل المحطة وهي من صنع إيطالي· وقال إن استخدام الغاز الطبيعي كوقود للسيارات بدأ في بعض الدول قبل أكثر من 70 عاما وأن هناك 49 دولة في العالم تستخدم الغاز في هذا المجال مستعرضا فى هذا الصدد تجربة عدد من الدول· وأوضح أنه لكي تعمل أي سيارة بالغاز يتطلب ذلك تركيب خزان وقود وجهاز منظم وصمام تعبئة ومفتاح تحكم ومواد عازلة وصمامات لولبية ومؤشرات ضغط غاز وبعد تحويلها يصبح لها نظامان الأول يعمل بالغاز الطبيعي والآخر بالبترول وقد صممت جميع المواد المستخدمة على درجة عالية من الأمان·

اقرأ أيضا

«اليورو» حول أدنى مستوى خلال 4 أسابيع