الإمارات

الاتحاد

الغاز الطبيعي يدخل مدينتي خورفكان وكلباء قريباً

رحب المواطنون والمقيمون بخدمة توصيل الغاز الطبيعي التي تنفذها هيئة الكهرباء والمياه بالشارقة في مدينتي خورفكان وكلباء والتي سيبدأ تشغيلها خلال الفترة المقبلة .
قال احمد الحمادي “ ننتظر تشغيل محطة الغاز الطبيعي حيث نشاهد عمال الشركة يقومون بالحفريات لتمديد انابيب الغاز في الاحياء السكنية ، والتي تتميز بمواصفات تحقق الأمن والسلامة للمستخدمين “ .
وأعلن المهندس خالد الحوسني رئيس قسم الغاز الطبيعي في المنطقة الشرقية أن سعر المتر المكعب من الغاز الطبيعي يقدر بدرهم وربع فقط .
وقال الحوسني : “ بلغ طول تمديدات أنابيب الغاز في خورفكان 38 كليو متر غطت اربع مناطق في خورفكان وهي منطقة اليرموك وحياوة والمديفي وحطين حيث بدأت الحفريات قبل 9 شهور تقريبا، اما في كلباء فقد بلغت التمديدات 100 كيلو متر شملت مناطق عديدة في المدينة، وتقدر قيمة الاستهلاك بدرهم وربع فقط للمتر مكعب “
ويضيف سالم محمد : “ لا شك ان الخدمة ستسهم في زيادة الاستخدام الآمن للغاز والاستغناء عن الاسطوانات “ .
ويرى اسامة محمد أن استخدام توصيلات الغاز سيوفر المال والجهد أيضا مقارنة مع طلب الغاز والتعبئة” .
وطالبت عهود الحمادي “ بسرعة توصيل خدمة الغاز الطبيعي للبنايات السكنية لانه اكثر امانا ، ويكون تشغيل اجهزة التكييف وسخانات المياه بواسطة الغاز أقل تكلفة .”
وأوضح المهندس طارق راشد ديماس مدير الإدارة العامة لتوزيع الغاز الطبيعي ان الخدمة ستسهم بمعدلات أفضل للسلامة والأمان في المسكان والمطاعم مع توفير جزء من المبالغ التي تنصرف على اسطوانات الغاز خاصة بعد النجاح الذي تحقق في مدينة الشارقة، ولذلك فإن هيئة كهرباء ومياه الشارقة تواصل جهودها المكثفة للانتهاء من تنفيذ مشروع توصيل الغاز الطبيعي بالمنطقة الشرقية .
ويهدف المشروع إلى مواكبة التطور وتحقيق التنمية الشاملة في المنطقة حيث تم الانتهاء من انشاء محطة الغاز بمدينة خورفكان وكلباء بتكلفة تصل إلى 60 مليون درهم ويبدأ توصيل الغاز لأول مستهلك خلال المرحلة المقبلة .
وأشار إلى أن الادارة العامة للغاز الطبيعي تتابع الشركة المنفذة للمشروع لإنجازالاعمال في وقت قياسي والتأكد من عدم حدوث أية تلفيات في تمديدات المياه أو الكابلات التليفونية أو الكهربائية أثناء تنفيذ تمديدات الغاز ومتابعة الشركة المنفذة أثناء الحفر لردم كل 100 متر يتم حفرها قبل البدء في أعمال حفر جديدة وذلك حتى لا يحدث أي تضرر لسكان المنطقة من الحفر”.
وأكد المهندس طارق راشد ديماس “أن خطة الهيئة تهدف إلى وصول الغاز الطبيعي إلى جميع المناطق بالشارقة وفي هذا الإطار يتم عمل دراسات مستمرة لإنشاء محطات وتنفيذ تمديدات بمدينة الشارقة وذلك لتوفير خدمات الغاز الطبيعي لجميع المناطق والتوسعات بالمدينة . وأوضح أن مشروع تزويد مدينة الشارقة بالغاز الطبيعي يسير وفقاً للخطة التي وضعتها الهيئة والتي تتضمن التوسع في تنفيذ التمديدات بمعدل لا يقل عن 100 كيلو متر سنوياً حيث تم خلال عام 2008 توصيل التمديدات لأكثر من 102 كيلومتر جديدة بمدينة الشارقة ووصلت الشبكة إلى منطقة الإمارات الصناعية بالصجعة، وأن شبكة تمديدات الغاز بالمدينة بلغت نحو 1600 كيلو متر ويجري حالياً تنفيذ المزيد من التمديدات في الشبكة وخاصة في المناطق السكنية الجديدة.
وأضاف أنه تم تأهيل 12 شركة للعمل في التوصيلات الداخلية للمستهلكين بمدينة الشارقة وأن هذه الشركات تعمل تحت إشراف الادارة العامة للغاز الطبيعي التي توفر الخامات اللازمة لهذه الشركات لضمان جودة وتميز وكفاءة التوصيلات”.
وأشار إلى أن استخدامات الغاز توسعت وشملت عدة مجالات وأصبح عدداً كبيراً من المطاعم والكافيتريات تجاوز 1500 مطعم وكافتيريا يستخدمون الغاز الطبيعي إضافة إلى المراكز التجارية التي تم تزويدها جميعا بالغاز، ويتم حالياً دراسة استخدام الغاز في مجالات أخرى كالتكييف.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يوجِّه بإنشاء مراكز مسح على مستوى الدولة