أبوظبي (الاتحاد) صدر حديثاً عن منشورات المتوسط – إيطاليا، رواية «من الظل» للكاتب الإسباني «خوان خوسيه ميّاس»، وبترجمة «أحمد عبد اللطيف». و«ميّاس» يعد أبرز الكُتّاب الذين أعادوا المجدَ للخيال في الرواية الإسبانية، وأحد مُنقذيها من فخّ الكتابة المباشرة عن الحرب الأهلية، والتّورّط التامّ في الواقع، إذ خَلَقَ بعوالمه الأصيلة قدراتٍ فنّيّةً لتناوُل الواقع، هادماً هذا الجدار الوَهْمي بين الواقع والخيال، ومُتوغّلاً في الذات الإنسانية لأكثر درجاتها عُمقاً. ففي روايته هذه، وبصدفة غريبة يتحول العالم لأمتار قليلة يسكنها البطل داخل خزانة ملابس، ومن هذا المكان الغريب يراقب عائلة غريبة. ومن هذا المكان يستحضر عالمه الخاص ويتعرف على العالم الخارجي الجديد عبر الاستماع. ومن الظل، من مكانه في الظل، يطرح البطل أسئلته الوجودية حول الاحتجاب، ويمر بتجربة صوفية لا مثيل.