الاتحاد

عربي ودولي

قائمة علاوي تبشر بمشاركتها في حكومة وحدة وطنية موسعة


بغداد - حمزة مصطفى ووكالات: واصل رئيس الوزراء العراقي المكلف الدكتور إبراهيم الجعفري مشاورات حاسمة لإعلان التشكيلة الوزارية في غضون أقل من أسبوعين، فيما تكثفت الاتصالات من أجل إشراك 'القائمة العراقية' بقيادة رئيس الوزراء المنصرف إياد علاوي في حكومة إنقاذ وطني·
وتستمر المشاورات الخاصة بتوزيع الحقائب الوزارية بين الكتل والطوائف والأعراق وسط جدل صامت حتى الآن بخصوص عدد نواب رئيس الوزراء· وطبقاً لمعلومات حصلت عليها 'الاتحاد' من مصادر سياسية قريبة من المتفاوضين، يرغب 'التحالف الكردستاني' على أن يكون هناك نائب كردي واحد ويسعى 'الائتلاف العراقي الموحد' إلى منح المنصب لقياديه الدكتور أحمد الجلبي مما يقتضي بالضرورة وجود نائب ثالث على أن يكون سنياً وربما نائب رابع يكون تركمانياً·
واعتبر وزير الخارجية العراقي المنصرف هوشيار زيباري إن التمثيل النيابي للكتل السياسية منها الجمعية الوطنية سيكون المعيار الأساسي لتشكيل الحكومة الجديدة· وقال خلال مؤتمر صحافي عقده أمس في بغداد 'إن الكيانات السياسية الفائزة في الانتخابات لديها استحقاق انتخابي وتمثيل سياسي قوي في الجمعية الوطنية وعلى ضوء ذلك ستحصل على مقاعد وزارية مناسبة ونعتقد أن من حقها الحصول على تمثيل عادل في الحكومة الجديدة'· لكنه أكد أنه ' لابد من تنازلات متبادلة للوصول إلى صيغة توافقية لحكومة إنقاذ وطني· وعلى هذا الأساس فان مسألة عدد نواب رئيس الوزراء قد حسمت مؤخرا وان رئيس الحكومة سيكون له أكثر من نائب·· وهذا الموضوع قد حسم'·
واضاف زيباري، المتوقع أن يحتفظ بمنصبه، 'نحن في القائمة الكردية وقائمة الائتلاف العراقي الموحد لدينا تصور مشترك في الحاجة القصوى لمشاركة القائمة العراقية في الحكومة الجديدة ولتشكيل حكومة وحدة وطنية بكل معنى الكلمة'·
وأكد أن 'مشاركتها في الحكومة 'مهمة وضرورية لجميع الاطراف ونامل خلال الايام القليلة القادمة تحقيق هذا الهدف وهناك بوادر ايجابية بهذا الخصوص'· وأضاف أن 'الاشارات التي تلقيناها في اليومين الماضيين كانت مشجعة وايجابية جدا'·
وأكد وزيرالدولة لشؤون الامن الوطني المنصرف، نائب رئيس 'القائمة 'العراقية' الدكتور قاسم داوود أن قائمتهم لاتزال مستمرة في مفاوضاتها مع جميع القوائم الأخرى للوصول الى تشكيل حكومة وحدة وطنية· كما أكد راسم العوادي، القيادي في 'حركة الوفاق الوطني العراقي' بزعامة علاوي أن 'هناك مواقع متعددة وكثيرة ستشارك فيها القائمة العراقية في الحكومة العراقية المقبلة من ضمنها في الوزارات السيادية· ونأمل ان نساهم مساهمة فعالة في الحكومة العراقية المقبلة'· واوضح انه 'تم الاتفاق على العديد من النقاط والمفاوضات تسير بصورة ايجابية جدا وان شاء الله في الوقت القريب ستسمعون اخبارا جيدة جدا'· وحول تلميح علاوي إلى انه سيشكل كتلة معارضة داخل البرلمان ، قال 'إن القائمة العراقية ستعترض على الخطأ ان وجد سواء اكانت داخل الحكومة أو خارجها ولن يمنعها شيء عن ذلك'·

اقرأ أيضا

الرياح العاتية تعيد إشعال حرائق غابات في البرتغال