الاتحاد

عربي ودولي

شارون في تكساس لتحريض بوش على أبو مازن


القدس المحتلة - وكالات الأنباء:يجتمع رئيس الوزراء الاسرائيلي، أرييل شارون اليوم بالرئيس الأميركي جورج بوش، خلال زيارة تستغرق أربعة أيام، بعد عام من القمة السابقة التي حصل خلالها شارون على رسالة ضمانات اميركية تتعهد بالحفاظ على السيطرة الاسرائيلية على الكتل الاستيطانية·
وذكرت تقارير اسرائيلية ان شارون سيعرب لبوش عن خيبة أمله من رئيس الوزراء الفلسطيني محمود عباس (ابو مازن)·
ويتزامن ذلك مع حملة اسرائيلية ضارية ضد الرئيس الفلسطيني وقال مصدر سياسي اسرائيلي ان شارون سيحاول هذه المرة عبر زيارته الى مزرعة بوش في كراوفورد، في ولاية تكساس، تلقي مقابل اقتصادي وامني لاخلاء المستوطنات· وحسب المصدر سيطلب شارون مساعدة مالية لـ'تطوير الجليل والنقب' لتوسيع الاستيطان اليهودي·
وقال وزير الخارجية الاسرائيلي سيلفان شالوم، ان شارون سيوضح للرئيس بوش 'موقف اسرائيل بان الكتل الاستيطانية هي جزء من دولة اسرائيل'!·واعتبر شالوم انه 'لا يوجد سبب يدعو الى توسيع المستوطنات من خلال قرع الطبول والابواق' مشددا على ان 'الحكومة الاسرائيلية لا تنوي التراجع عن مخططها ' البناء في المستوطنات·واستطرد شالوم انه 'بين الاصدقاء يمكن الاتفاق على عدم التوافق' في اشارة الى الموقف الذي عبر عنه بوش مؤخرا برفضه اعمال البناء في الكتل الاستيطانية·
وفي اطار الحملة على عباس اتهمه رئيس لجنة الخارجية والامن في الكنيست يوفال شطاينتس بانه يخدع اسرائيل قائلا: 'ان 'ابو مازن' يبصق في وجه اسرائيل ولم يقصد ابدا التوصل الى اتفاق معها، مطالبا شارون بخرق الهدنة مع الفلسطينيين· واكد شطاينتس ان 'ابو مازن لا يختلف عن 'حماس' بل وأسوأ من عرفات '!·· متهما اياه بتضليل الدولة العبرية وبانه لم يقم باي نشاطات ضد منظمات المقاومة الفلسطينية في الوقت الذي يستغل فيه الفلسطينيون التهدئة لاعادة تسليح انفسهم حسب زعمه·واعرب افرايم سنيه الوزير في الحكومة (عن حزب العمل) عن قلقه من نية شارون التحريض على 'ابو مازن' في واشنطن مشيرا الى ان تدمير حكومة عباس سيضع اسرائيل في مواجهة 'حماس' الامر الذي لايريده اي احد في المنطقة ' حسب قوله· واعتبر سنيه اي محاولة لتدمير حكومة ابو مازن بانها تعني عمليا الدفع باتجاه القبول بحماس كمفاوض رئيسي بدل السلطة محذرا أن الامور في مناطق السلطة ولا تسير لصالح قوى السلام'·

اقرأ أيضا

وزير الطاقة الأميركي سيستقيل في الأول من ديسمبر