صحيفة الاتحاد

الرياضي

بشـارات يخطف لقب شوط افتتاح الـ «3 نجوم» ببراعة

من منافسات شوط الثلاث نجوم  (الصور من المصدر)

من منافسات شوط الثلاث نجوم (الصور من المصدر)

العين (الاتحاد)

خطف الفارس الأولمبي الأردني إبراهيم بشارات على صهوة الجواد «بو وي زد» صدارة الشوط الأول لبطولة العين الدولية لقفز الحواجز لفئة الثلاث نجوم ببراعة، والتي انطلقت أمس الأول على الميادين الرملية بنادي العين للفروسية والرماية والجولف.
وتقام البطولة برعاية سمو الشيخ محمد بن خليفة بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي، رئيس نادي العين للفروسية والرماية والجولف، ومحمد راشد الناصري مدير عام النادي، رئيس الحدث، وبالتعاون مع اتحاد الفروسية، وإشراف الاتحاد الدولي للفروسية، وبدعم مجلس أبوظبي الرياضي، الشريك الحكومي الداعم للأحداث الرياضية كافة، شركة لونجين الراعي الماسي، بنك الاتحاد الوطني الراعي الفضي، شركة دودسون وهوريل الراعي البرونزي، شركة كوكا كولا وأواسيس ليفينج.
وأقيم الشوط الذي توج به الفارس إبراهيم بشارات بمواصفات الجولة الواحدة، وصمم مسارها بحواجز بلغ ارتفاعها 130 سم، وشارك فيه 46 فارساً وفارسة، وأكمله من دون خطأ 18 فارساً، في حين تم استبعاد 4 فرسان، وانسحب فارسان قبل وصولهما إلى الحاجز الأخير.
ولم يجد الفارس إبراهيم بشارات عناء في حسم الشوط لمصلحته بالجواد «بو وي زد» (فايروس) بعد إكمال الجولة في الزمن الأفضل، وبلغ 54:48 ثانية، ونال به الصدارة، وبذلك يكون الفارس بشارات قد حقق الفوز في افتتاحية (3 نجوم) على ميدان نادي العين للفروسية كما فعل مع الجواد ذاته «فايروس» في افتتاحية بطولة دبي الدولية قبل أسبوع من الآن.
وفي هذا الشوط أيضاً، واصل الفارس سالم خميس السويدي تألقه مع الفرس «فيلين اس»، وأحرز معها جائزة المركز الثاني، ونجح في إكمال الجولة في زمن بلغ 57:98 ثانية، منحه الصدارة المؤقتة إلى حين تنازله عنها للمتصدر بعد وقت طويل أمضاه السويدي، وهو يتابع ساعة التوقيت إلى حين مشاركة المتصدر!.
ونال جائزة المركز الثالث الفارس الكولمبي أندريس بنالوسا على صهوة الجواد «تنور دو روت» الذي استهدف زمن السويدي، لكنه استنزف 59:36 ثانية من الوقت المسموح (76 ثانية).
وكانت فعاليات البطولة قد انطلقت صباح أمس الأول، وفي الشوط الأول رحب الفارس السوري هشام غريب بالفرسان والفارسات على منصة التتويج على صهوة الجواد «فجر الشام» بعد تسجيله زمناً سريعاً بلغ 52:77 ثانية دون خطأ، منهياً به الشوط الأول بمواصفات الجولة الواحدة على حواجز بلغ ارتفاعها 120 سم، وشارك فيه 71 فارساً وفارسة، جرى استبعاد 6 منهم، وانسحب 5 فرسان، وأكمل الجولة دون خطأ 28 فارساً وفارسة.
الفارس المتصدر هشام غريب، واجه أقوى تحد من الفارس الأيرلندي مايكل بندر على صهوة الجواد «سيناتور»، لكن الفارس الأيرلندي أكمل الجولة في زمن بلغ 53:00 ثانية، ونال جائزة المركز الثاني، وأكمل الفارس سالم أحمد السويدي على صهوة الجواد «سناب جاك» الجولة في زمن بلغ 53:64 ثانية، منحه جائزة المركز الثالث.
ثاني أشواط البطولة، أقيم لفئة النجمة الواحدة وجاء بمواصفات المرحلتين، يسمح للفرسان بالأداء المفتوح فيهما، وتحتسب نتائجهما بمجموع نقاط الجزاء مع أفضلية الأزمنة في المرحلة الثانية، وصمم مسار الشوط بحواجز بلغ ارتفاعها 130 سم، وشارك فيه 45 فارساً وفارسة، وجرى استبعاد فارس، وانسحب فارسان قبل أن يكملا المرحلتين.
وأكملت الفارسة الدنماركية تينا لوند على صهوة الفرس «اتش بي آر دانس» المرحلة الثانية في زمن بلغ 32:27 ثانية، نسفت به الأزمنة المسجلة من قبل، وانتزعت الصدارة من الفارس السعودي خالد عبدالرحمن المبطي الذي أنهى الجولتين دون خطأ على صهوة جواده «ألوها»، مسجلاً 32:44 ثانية، وحاول الفارس السوري هادي نظام على صهوة الفرس «دبليو آي جندا» كسره ولم يوفق، حيث أكمل المرحلة الثانية في زمن بلغ 33:52 ثانية، لينال جائزة المركز الثالث.

الناصري: البيئة المناسبة تجذب الفرسان
العين (الاتحاد)

أشاد محمد راشد الناصري مدير عام نادي العين للفروسية والرماية والجولف، رئيس البطولة، بالعدد الكبير من فرسان وفارسات قفز الحواجز المشاركين في البطولة، كما أشاد بجودة الخيول التي ينافسون بها.
وقال: كل هذه المعطيات تؤكد ثقة الفرسان في قدرة النادي، وما يوفره لهم عادة من بيئة مناسبة مقرونة بأجواء عائلية، مشيراً إلى أن كل هذه التحضيرات والإمكانيات العالية التي توفرها إدارة نادي العين وتنال رضا المشاركين، جاءت بناء على توجيهات سمو الشيخ محمد بن خليفة بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي، رئيس النادي، الرئيس الفخري للبطولة، وبدعم مجلس أبوظبي الرياضي، وجميع الرعاة المشاركين في إنجاح هذا الحدث.