صحيفة الاتحاد

الرياضي

«الشارقة لرياضة المرأة» تطلع على التجارب البريطانية

الشارقة (الاتحاد)
زار وفد من مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، برئاسة ندى عسكر النقبي، مدير عام مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، مؤسسة «الرياضات البريطانية»، والهيئات التابعة لها وهما: «سبورت آيد» و«رياضة إنجلترا»، بهدف الاطلاع على أحدث التجارب الرياضية، وتعزيز روابط التعاون المشترك بين البلدين، والاستفادة من أفضل الخبرات على صعيد تطوير رياضة المرأة.
وأطلع الوفد خلال زيارته لسبورت آيد، المؤسسة الرياضية المعنية بمساعدة الرياضيين اليافعين ممن يعانون من مشكلات مادية تحول دون وصولهم إلى البطولات العالمية والأولمبية، على تجربة رائدة ونوعية على هذا الصعيد، حيث جرى تقديم توضيحات من قبل كلّ من تيم لولر الرئيس التنفيذي، ولورا إدي، مديرة الجوائز الوطنية، ممثلين عن سبورت آيد، أكدا فيها على وجود روابط مهنية مشتركة تجمعها مع مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة على صعيد الاعتناء بالفرق واللاعبين، كما قدّم الوفد بدوره شرحاً للأهداف والتطلعات التي ترمي إليها المؤسسة فيما يتعلق بتبادل الخبرات والتعاون المستقبلي لتخطيط البرامج التدريبية، وورش العمل الخاصة ذات النفع للرياضين بشكل عام. وتعرّف الوفد خلال زيارته إلى تجربة مؤسسة «الرياضات البريطانية»، وهي المظلة التي تضم كلّاً من «سبورت آيد» و«رياضة إنجلترا»، حيث جرى النقاش بحضور كل من أندرو لويس، رئيس الشؤون العامة في المؤسسة، وروبرت موريني، رئيس التطورات الدولية في رياضة إنجلترا، حول أساسيات متعلقة بالحملات الرياضية الخاصة، وفي طليعتها استبيان (هذه الفتاة تستطيع)، الذي أسهم في الكشف عن الفجوة الرياضية بين الرجال والنساء على صعيد ممارسة التمارين الرياضية الأسبوعية، حيث تم تخصيص فيديو تحفيزي يهدف إلى عرض مواصفات المرأة غير الرياضية، وسلبيات الابتعاد عن التمارين البدنية، لتظهر النتائج الاستطلاعية أن النساء اللواتي شاهدن الفيديو قد غيرن من أنماط حياتهن من خلال تكثيف التدريبات.