الاتحاد

الرئيسية

مقتل 40 متمردا وفرار الحوثي


صنعاء-أحمد الجبلي ووكالات الأنباء:
أكدت القوات اليمنية أمس عودة الاستقرار إلى صعدة بعد سيطرتها على الوضع الأمني بشكل كامل، مشيرة إلى تمكنها من الاستيلاء على حصن الرزامات ومناطق النشور والخشعة وتباب القواري بعد دحر متمردي بدر الدين الحوثي الذي رفض مصدر أمني تأكيد ما تردد عن مغادرته وعبد الله الرزامي إلى الخارج وإن كان اعترف بفرارهما من المنطقة· فيما تحدثت مصادر قبلية عن مقتل 40 عنصرا من المتمردين و10 من عناصر الجيش اليمني في مواجهات ضارية منذ يوم الجمعة الماضي بينهم 27 قتيلا (19 متمردا و8 عسكريين) في معركة الاستيلاء على المعقل الرئيسي للمتمردين أمس، كما أشارت إلى اعتقال نحو 50 متمردا خلال عمليات التمشيط في قرى وادي نشور·
إلى ذلك، قال مصدر رفيع المستوى لـ'الاتحاد' إن القوات الأمنية فرضت حظر التجول في صعدة العاصمة من السادسة مساء حتى السادسة صباحا، وكشف من جهة ثانية عن تورط أحد أحزاب المعارضة في دعم حركة التمرد بالأموال وفق ما جاء في اعترافات عدد من الموقوفين وبينهم أحد قياديي هذا الحزب، لكنه رفض الكشف عن اسمه 'الحزب' بانتظار انتهاء التحقيقات التي أكدت تورطه أيضا في عمليات إلقاء قنابل على سيارات عسكرية في العاصمة لإثارة القلاقل والفوضى·

اقرأ أيضا

سفارة الإمارات في لبنان تدعو رعاياها لتفادي أماكن التظاهرات