الرياضي

الاتحاد

الوحدة في مواجهة الحسم أمام تشيرشل الهندي اليوم

الفوز على الكرامة ينعش آمال الوحداوية في مباراة اليوم

الفوز على الكرامة ينعش آمال الوحداوية في مباراة اليوم

يسعى الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوحدة إلى إكمال مقاعد المجموعة الثانية بالدور الأول لدوري أبطال آسيا للمحترفين عندما يستضيف فريق تشيرشل بروذرز الهندي على ستاد آل نهيان في أبوظبي في السابعة من مساء اليوم السبت ضمن الدور التمهيدي الثاني للبطولة.
ويخطط الوحدة لعبور ضيفه وإكمال عقد المجموعة الثانية التي تضم الاتحاد السعودي وصيف حامل اللقب وبونيودكور بطل أوزبكستان وزوباهان الإيراني، في الدور الأول من البطولة التي يتطلع إلى المنافسة على لقبها بعد أن شارك فيها من قبل 4 مرات كانت الأخيرة عام 2007 حيث وصل فيها إلى قبل النهائي.
وقد جاء تأهل الوحدة إلى الدور التمهيدي الثاني بعدما حقق الفوز خارج أرضه على الكرامة السوري بهدف نظيف يوم السبت الماضي وهو الفوز الأول لفريق عربي على بطل سوريا في ملعبه.
وعلى الرغم من الحالة المعنوية الجيدة للعنابي الذي يسير من انتصار إلى انتصار إلا أن الإجهاد نتيجة اللعب المضغوط مؤخراً يبعث على القلق في حال دفع مدربه النمساوي جوزيف هيكسبيرجر بقائمة اللاعبين أنفسهم التي واجهت الكرامة والأهلي، لكن أي استهتار بالفريق الهندي قد يجعل المفاجأة واردة، وهذا ما يجب التحسب له جيداً من الجانب الوحداوي وعليه الحذر والتعامل بجدية مع المباراة خاصة أن بطل الهند يلفه الغموض التام ولا توجد عنه معلومات كثيرة، ولذلك على الجهاز الفني للوحدة عمل ألف حساب لضيفه والتعامل معه باحترام كبير إذا أراد الفريق مواصلة مشوار دوري أبطال آسيا للمحترفين.
وسيكون أبرز غيابات العنابي في هذه المباراة محترفه البرازيلي ماجراو الذي تعرض لإصابة في رأسه الأربعاء الماضي أمام الأهلي بعد اصطدامه بلاعب الأخير أحمد خليل ليخلف ذلك جرحاً احتاج إلى «8 غرز»، هذا غير تعرضه لإصابة أخرى في العضلة الضامة.
ويتوقع أن يدفع الجهاز الفني بالثنائي عبد الرحيم جمعة وبنجا، ومعهما فهد مسعود منذ البداية بجانب المهاجم البرازيلي بيانو الذي سيغيب عن اللقاء الدوري المقبل الأربعاء القادم بعد نيله الإنذار الثالث، بينما ستتم إراحة بعض العناصر وبالذات إسماعيل مطر ومحمد الشحي.
وفي المقابل فإن تشيرشل بروذرز الذي توج بلقب الدوري الهندي لكرة القدم العام الماضي للمرة الأولى في تاريخه ليحصل على فرصة الظهور الأول على المستوى القاري، كان قد وصل إلى أبوظبي أمس الأول وأدى تدريباً واحداً مساء أمس على ملعب المباراة.
ويعاني الفريق الهندي حالياً في الدوري المحلي بعدما حقق الفوز في مباراة واحدة فقط خلال المباريات الخمس الأخيرة ليتراجع إلى المركز الثاني في الترتيب العام.
وعلى الرغم من خوضه المباراة خارج ملعبه وسط ظروف صعبة خلال المرحلة الحالية إلا أن بطل الهند يتطلع لتحقيق مفاجأة والعبور من أجل تسجيل اسم الهند للمرة الأولى في تاريخ دوري أبطال آسيا ويعتبر المهاجم النيجيري اودافي اوكولي أبرز لاعبي فريق تشيرشل بروذرز حيث إنه يستطيع التمركز بشكل جيد داخل منطقة الجزاء ومن ثم اقتناص أي فرصة لهز الشباك ويكمل مواطناه المهاجم فيليكس تشيماوكو ولاعب الوسط أوجبا كالو نانا والياباني ياباني إيتو دان محترفي الفريق الأجانب.
وكانت بعثة الفريق الهندي قد ضمت 18 لاعباً فقط، ويشرف على تدريب الفريق المدرب البرازيلي كارلوس روبرتو بيريرا الذي قاد الفريق الموسم الماضي للتتويج بلقب الدوري المحلي.
وتظل المواجهة صعبة في ظل هذه المعطيات الشحيحة عن الفريق الهندي الذي راقب الوحدة بكل تأكيد حيث كانت جميع مواجهاته متاحة واستعد جيدا للمباراة من قبل أن يعرف منافسه الثاني فيها، هل هو الوحدة أم الكرامة بدليل أنه قام بالحجز إلى الإمارات وسوريا في الوقت نفسه، أما الوحدة فإن مهمته ستكون سهلة إذا تعامل بجدية مع المنافس وستكون في غاية الصعوبة إن استسهل المباراة أو تعامل مع ضيفه على أنه فريق ضعيف.


فهد مسعود: «الهندي» غامض والمهمة ليست سهلة

أبوظبي (الاتحاد) ـ أكد فهد مسعود مدفعجي فريق الوحدة أن المباراة لن تكون سهلة على فريقه وتحتاج إلى تركيز كبير من التشكيلة التي سيقع عليها الاختيار وبذل كل الجهد داخل الملعب وبعد صافرة النهاية وتحقيق النتيجة المرجوة يمكن الحديث عن سهولة المباراة التي يواجه فيها الوحدة فريقا غامضاً بالنسبة للاعبين حيث يجهلون عنه كل شيء وسيكون الاكتشاف الأول لنقاط ضعفه وقوته داخل الملعب.
وقال: لقد قطعنا شوطاً كبيراً بفوزنا على الكرامة على ملعبه ومن الظلم أن نفرط في التأهل للدور الأول من البطولة لذلك نحن كلاعبين ندرك تماماً المسؤولية الملقاة على عاتقنا وضرورة الحفاظ على إيقاع الفريق في آخر مباراتين والعبور إلى المجموعة المهمة من بوابة تشيرشل الذي نتوقع منه أداء قوياً بغض النظر عن ضعف الكرة الهندية أو غيابها عن المناسبات الكبيرة في القارة.
وعن الإرهاق الذي يعاني منه معظم الأساسيين في الفريق، قال: الوحدة من الفرق المتميزة من ناحية اللاعبين والجهاز الفني محظوظ بوجود 20 لاعباً بالمستوى نفسه حيث يظل اللاعب البديل في الوحدة بمستوى الأساسي نفسه إن لم يكن أفضل منه لذلك لا توجد مشكلة في هذا الجانب إذا قام المدرب بإحداث التوازن المطلوب وتوزيع الأدوار بين اللاعبين في المباريات وليس ممكناً لأي لاعب مهما كانت إمكانياته البدنية أن يؤدي مباراة قوية كل 72 ساعة وأعتقد أن المدرب يدرك هذا جيدا ولديه رؤية واضحة حول الأمر وهنا أيضا علينا كلاعبين أن نحافظ على أنفسنا من خلال اتباع أسلوب غذائي مريح وأخذ الراحة المطلوبة ولا أظن أن هناك لاعباً في الفريق لا يعرف كيف يتعامل بعقلية احترافية مع الوضع الذي يواجهه الفريق من حيث ضغط المباريات.
وأكد فهد مسعود أن جمهور الوحدة والإمارات بصفة عامة عليه اتخاذ مباراة اليوم كبروفة للوقوف خلف ممثلي الدولة في دوري أبطال آسيا ووجه مدفعجي الوحدة رسالة إلى الجمهور، وقال: لا أعتقد أن هناك مشجعاً محباً لناديه أو وطنه يحتاج إلى جائزة لمساندة الوحدة في هذه المباراة أو أي ممثل للدولة في البطولة الآسيوية ومن هذا المنطلق أقول لجمهورنا من يرى أهمية دعم ومساندة أي فريق يدافع عن الكرة الإماراتية عليه أن يتواجد في مدرجات آل نهيان مساء اليوم ومن يرى غير ذلك فتكفينا منه الدعوات فقط.


يرى أن محمود خميس أفضل لاعب آسيوي
بيريرا: ثقتي كبيرة في تشريف الكرة الهندية

أبوظبي (الاتحاد) ـ أكد البرازيلي كارلوس روبرتو بيريرا مدرب فريق تشيرشل الهندي أن ثقته كبيرة في قدرات فريقه وفي إمكانية تجاوزه للوحدة على الرغم من أن حظوظ مضيفه تعتبر أكبر من واقع الخبرة والإمكانيات، واستدرك: لكن هناك 11 لاعباً من فريقه سيواجهون 11 لاعباً وحداوياً وسيكون الفيصل الملعب.
وقال: لقد تابعت مباراتين فقط للوحدة، هما مباراة الكرامة ومن قبلها الوصل في الدوري المحلي وقد قدم خلالهما أداء قوياً وأثبت أنه من الفرق المتميزة بالذات مباراته في سوريا وأنا أعلم جيداً صعوبة الفوز على الكرامة في ملعبه بحمص، وقد عملنا من خلال المعلومات التي جمعناها في الأيام الـ10 الأخيرة على التحضير لهذه المباراة حيث كان تركيزنا من قبل على بطولة الدوري الذي نحتل فيه المركز الثاني ونعمل على الدفاع على لقبه الذي حققناه في الموسم الماضي.
وأكد مدرب تشيرشل في المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة أمس بنادي الوحدة، أنه سعيد بالعودة للإمارات من جديد كمدرب لبطل الهند حيث سبق له العمل مساعداً للمدرب في نادي العين لفترة 5 سنوات في الفترة من 1981 وحتى1986.
وتحدث المدرب البرازيلي بإسهاب عن الفريق الوحداوي الذي اعتبره من الفرق القوية في المنطقة ويضم أجانب متميزين على رأسهم مواطنوه الثلاثة بنجا وماجراو وبيانو مؤكداً أن الأخيرين معروفان جداً في البرازيل كما أشاد بموهبة الظهير الأيسر بنادي الوحدة محمود خميس ووصفه بأنه أفضل لاعب في آسيا.
وتمنى بيريرا أن يقدم الفريقان مباراة رائعة وأن تكون الغلبة لفريقه الذي تلقى ضربة موجعة الأسبوع الماضي عقب تعرض لاعبه المهم بايتي (الظهير الأيسر) لإصابة أدت إلى إجراء عملية جراحية له، واختتم بأنه تحدث إلى لاعبيه وطالبهم بأن يقدم كل لاعب منهم كل ما عنده مجدداً حديثه عن ثقته الكبيرة في تقديم فريقه عطاء يشرف كرة القدم الهندية.


عبد الله سالم: دور الجمهور كبير الليلة

أبوظبي (الاتحاد) ـ قال عبد الله سالم، إداري فريق الوحدة: ننتظر وقفة قوية لجمهور العنابي على وجه الخصوص والجمهور الإماراتي بصفة عامة في المباراة التي سيكون العامل الجماهيري فيها مطلوباً ومؤثراً، وهي شبيهة بمباريات الكؤوس ولا تحتمل الاستهانة بالخصم أو التقليل من شأنه، فكرة القدم حافلة دائماً بالمفاجآت وعلينا التحسب دائماً لها من خلال الواقعية في الأداء واحترام المنافس.
أضاف: نعم الكرة الهندية مغمورة إلى حد ما ولا تمثل وجوداً في دوري أبطال آسيا في الأعوام الماضية لكن هذا ليس مقياساً، فهناك تطور نسبي في السنوات الأخيرة، وكمثال فإن تشيرشل حالياً في صفوفه 4 محترفين، 3 أفارقة وياباني وهذا يعطي مؤشراً حول الرغبة في فعل شيء، ولذلك فإن الحذر سيكون حاضراً من جانبنا في المباراة وأعتقد أن الجهاز الفني وفقاً للمعطيات التي تحصل عليها عن المنافس قادر على وضع الاستراتيجية اللازمة لتحقيق النتيجة المرجوة.
واعتبر عبد الله سالم أن الإرهاق نتيجة ضغط المباريات مؤخراً لن يكون مقلقاً بالنسبة لفريقه الذي يذخر بعدد كبير من اللاعبين المتميزين مبيناً أن أي مجموعة تشارك قادرة على التمثيل المشرف المقترن بالنتيجة الإيجابية وجدد مطالبته للجمهور بتسجيل حضور كثيف وتشجيع الفريق بالصورة المطلوبة.


اودافي اوكولي: دفاع الوحدة قوي وكل شيء ممكن

أبوظبي (الاتحاد) ـ قال النيجيري اودافي اوكولي أخطر لاعبي تشيرشل: المباراة تمثل المشاركة الأولى لي في دوري أبطال آسيا وستكون في غاية الصعوبة من واقع إمكانيات منافسنا الكبيرة كما أننا نلعب خارج ملعبنا، لكن في النهاية سنلعب بفريق كامل أمام فريق منافس وتركيزنا كبير على تقديم أفضل ما عندنا والالتزام بتوجيهات المدرب وهذه العوامل كفيلة بجعلنا نقدم ما هو مطلوب منا.
أضاف: شاهدنا مباراة الوحدة والكرامة ولاحظنا قوة مضيفنا الذي أدى مباراة كبيرة وقاتل بقوة على الكرة وهو يملك خط دفاع متميزاً يعرف كيف يتمركز لكن تبقى كل الاحتمالات واردة وسنعمل بجدية لنكون الأفضل.


هيكسبيرجر: المنافس غامض ومطر وماجراو يغيبان

أبوظبي (الاتحاد) ـ حذر النمساوي جوزيف هيكسبيرجر مدرب الوحدة لاعبي فريقه من الاستهانة بفريق تشيرشل بروذرز على اعتبار أنه فريق مغمور وذكر بمواجهة فريق الإمارات في نصف نهائي كأس رئيس الدولة والتي كان الجميع يجزم بأن الوحدة سيجتازها بسهولة ويعبر إلى نهائي البطولة لكن حدث العكس.
وقال: لنا في مباراة الإمارات درس بليغ يجب الاستفادة منه والتعامل مع الفريق الهندي بجدية واحترام كبيرين خاصة أنه يعيش الوضعية نفسها التي عشناها أمام الكرامة من حيث عاملي الأرض والجمهور وأنا أختلف جدياً مع من يقول إن المباراة ستكون سهلة وأعتقد أنها مواجهة صعبة علينا بذل جهد كبير فيها حتى نضمن التأهل للدور الأول من البطولة، لا يوجد شيء مضمون في كرة القدم، وإذا كنا نجحنا في تحقيق الفوز خارج أرضنا فإن تشيرشل بروذرز يستطيع تحقيق ذلك أيضاً. وكشف مدرب الوحدة أنه لا يملك أي معلومات عن الفريق الهندي ولم يشاهد له أي مباراة وسيدخل المواجهة باعتبار أنه سيقارع خصماً قوياً بحثاً عن الفوز مبيناً أنه حتى الآن لم يصل إلى التشكيل المناسب حيث لديه بعض الإصابات (ماجراو وإسماعيل مطر) ويأمل أن يكون بقية اللاعبين في جاهزية تامة ولمح إلى أن الثلاثي بنغا وفهد مسعود وقائد الفريق عبد الرحيم جمعة الذين شاركوا من مقاعد البدلاء في المباراة الأخيرة أمام الأهلي سيكونوا ضمن المجموعة الأساسية.
وتمنى هيكسبيرجر في المؤتمر الصحفي أن يكون سعيداً بنهاية هذا الأسبوع الشاق عبر تحقيق الفوز على الضيف الهندي بعد الانتصارين المهمين على الكرامة في الدور الأول من الدور التمهيدي والأهلي في الدوري المحلي.
وعن تعادل الجزيرة المتصدر للدوري مع الظفرة أمس الأول والذي ضيق الفارق في لصدارة، قال مدرب الوحدة: لست مهتماً بنتائج الجزيرة أو العين وما يهمني هو نتائج فريقي الذي عليه القتال في كل مباراة في أي من البطولات التي يشارك فيها بحثاً عن الفوز فقط.


حشد الجمهور الهندي لمؤازرة تشيرشل

أبوظبي (الاتحاد) ـ قال خواكيم اليماو رئيس النادي الهندي: بالنسبة لفريقنا فإن خوض هذه المباراة سيكون مشابهاً للعب على أرضنا لكثافة الجالية الهندية المقيمة في الإمارات والتي ستقف خلف الفريق.
أضاف: توجه ما يقارب من 40 إلى 50 من مشجعي الفريق إلى أبوظبي من أجل تنظيم عملية التشجيع، ونتوقع أن يوجد في الملعب عدد كبير من الهنود خاصة من أبناء ولاية غوا.
ويشار إلى أن المباريات التي تقام في الدولة بمشاركة فرق أو لاعبين من الهند تشهد حضوراً جماهيرياً كثيفاً وهو ما حدث خلال مشاركة لاعبة التنس سانيا ميرزا في بطولة دبي، وكذلك في المباراة الودية التي خاضها منتخب الهند مع نادي النصر العام الماضي.


طاقم حكام إيراني للمباراة


أبوظبي (الاتحاد) ـ يقود المباراة طاقم تحكيم إيراني يقوده محسن تركي كحكم ساحة ويساعده رضا شهدان وعلي رضا غلام حسين ومظفري زاده يزدي كحكم رابع ويراقب الحكام اللبناني عبد الله يزبك فيما يراقب المباراة الأردني طلال السويلميين.

اقرأ أيضا

خفض الرواتب يرفع أسهم اليوفي