الاتحاد

الإمارات

شرطة دبي تحصر عدد الشركات الكبرى لإلزامها بتوفير حافلات لنقل عمالها

تجري الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي حصرا بأعداد الشركات العاملة في دبي والتي تكفل أعدادا كثيرة من العمال تمهيدا للتواصل معها بغرض تجنيب عمالها حوادث الدهس وذلك قبل اتخاذ قرار إلزامها بتوفير حافلات لنقل العمال خلال العطلات الى الأسواق والاماكن العامة والمتنزهات·
وكانت شرطة دبي أعلنت مؤخرا على لسان المقدم سيف مهير المزروعي نائب مدير الإدارة العامة للمرور توجهها نحو إلزام الشركات بتوفير حافلات النقل المشار اليها خصوصا بعد أن تبين أن حوادث الدهس تكثر على الشوارع الرئيسية التي تقع بالقرب منها مساكن عمالية وفي أوقات العطلات·
وتوقع أن تباشر الإدارة في التواصل مع الشركات منتصف الشهر الجاري مشيرا الى أن عملية إلزام الشركات بتوفير الحافلات لنقل عمالها إلى الاماكن العامة أثناء عطلاتهم الأسبوعية يتوقف على النتائج التي تنبثق عن فعاليات التوعية المنتظرة''·
وأكد نائب مدير الادارة العامة للمرور ''ضرورة أن تعمل الشركات على توعية العاملين لديها من مخاطر العبور من الاماكن غير المخصصة للعبور وبالإجراءات التي تتخذ بحق المخالفين من المشاة والمتمثلة بتحرير مخالفة مرورية والإحالة إلى القضاء في حال تكرارها بتهمة تعريض حياتهم والاخرين للخطر''·
يذكر أن عدد حالات وفيات الدهس بلغ في دبي منذ بداية العام الماضي وحتى نهاية شهر نوفمبر الماضي 96 حالة وفاة مقابل 111 حالة وفاة خلال الفترة ذاتها من العام ·2007
من جهة أخرى، وقعت أربعة حوادث مرورية فقط منذ بداية العام الحالي وحتى يوم أمس من بينها حادثا دهس فيما نتج عن الحوادث الأربعة إصابات بسيطة وبليغة تم على أثرها نقل المصابين الى المستشفيات·
واعاد نائب مدير الإدارة العامة للمرور الحوادث الى السرعة الزائدة والإهمال وعدم الانتباه من الأشخاص المتسببين فيها ·
ووقع الحادث الأول على شارع الاتحاد بالاتجاه إلى دبي عندما صدمت سيارة دراجة نارية مما أدى إلى تعرض صاحبها الى إصابة بليغة نقل على أثرها إلى المستشفى بينما وقع الحادث الثاني على شارع دبي العابر بالاتجاه إلى العوير عندما قامت سيارة كانت تقودها امرأة بصدم كتلة رملية مما أدى إلى أصابتها بإصابة بليغة، وإصابة شخصين آخرين كانا برفقتها·
ووقع الحادث الثالث في منطقة القوز الصناعية عندما دهست سيارة شخصاً كان يعبر الشارع حيث تعرض لإصابة بليغة بينما وقع الحادث الرابع في منطقة جبل علي عندما دهست سيارة شخصاً كان يعبر الشارع من مكان غير مخصص لعبور المشاة مما أدى إلى إصابته بإصابة بليغة نقل على أثرها إلى المستشفى·
وقال المزروعي إن ليلة 31 من شهر ديسمبر الماضي ـ ليلة رأس السنة ـ شهدت حوادث قلية للغاية مقارنة مع نفس الفترة من العام 2007 موضحا انه لم تقع أية حالة وفاة·
وأكد أن فريق العمل في الإدارة العامة للمرور وعلى رأسها العميد المهندس محمد سيف الزفين مدير الإدارة كان متواجدا على الشوارع العامة والطرقات في ليلة رأس السنة، وذلك لتنظيم حركة السير و حفظ الأمن والسهر على سلامة الجميع

اقرأ أيضا

7400 طالب وطالبة يستفيدون من برنامج «أدنوك» للتعليم