الاتحاد

الإمارات

نهيان بن مبارك يؤكد أهمية التواصل الحضاري بين الشعوب


شهد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التربية والتعليم رئيس جامعة زايد صباح أمس عرضاً لمشروع البرنامج الثقافي الدولي الايطالي الذي تطرحه مؤسسة انطونيو جوينفيزي الايطالية لطالبات جامعة زايد لأول مرة على مستوى الشرق الأوسط، بهدف توطيد العلاقات الثقافية بين الإمارات وايطاليا.
وأكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التربية والتعليم، على أهمية التواصل الحضاري بين الشعوب والاطلاع على ثقافات الدول الأخرى للاستفادة من تجارب وخبرات الآخرين، واضاف معاليه أن جامعة زايد حريصة على انفتاح طالباتها على العالم لتنمية قدراتهن وصقل مهاراتهن العلمية والفكرية وذلك من خلال برنامج البعثات الدراسية التي تتوجه فيه الطالبات للعديد من دول العالم ذات المستوى الثقافي والتعليمي الراقي ويتعرفن خلاله على كل جديد في مجال تخصصاتهن الدراسية.
وقال معاليه: إن العرض الذي قدمته المؤسسة الايطالية حول المشروع الثقافي الدولي يهدف الى تعريف طالباتنا بالمظاهر الحضارية والتاريخية لايطاليا، وقد أبدى الوفد الايطالي استعداداً كاملاً للتعاون مع جامعة زايد واستقبال طالباتها في اطار برنامج متكامل، وهذا سيعمل على اكسابهن المزيد من المعارف واثراء ثقافتهن وتواصلهن مع الشعوب الأخرى.
وكان معاليه قد استقبل صباح أمس البروفيسور ماريو بالداساري نائب وزير الاقتصاد والمالية الايطالي الذي يزور البلاد حاليا وذلك بمقر جامعة زايد بأبوظبي بحضور الدكتور حنيف حسن مدير الجامعة وعدد من أعضاء الهيئة الإدارية والتدريسية بالجامعة والوفد المرافق للضيف والدبلوماسيين العاملين بالسفارة الايطالية بالدولة· وقدم البروفيسور ماريو بالداساري محاضرة للطالبات حول تطور العلاقات بين دولة الإمارات وايطاليا وأشاد بجامعة زايد التي تعتبر من الجامعات المرموقة ·
وأكد البروفيسور على أهمية بناء الجسور الاقتصادية والثقافية بين ايطاليا ودولة الإمارات ·و أشار إلى الاتفاقية والمشروع الثقافي الدولي المشترك بين مؤسسة انطونيو جونيفيزي بإقليم ساليرينو بايطاليا وجامعة زايد والتي ستبدأ في 25 يونيو ولغاية 25 يوليو القادم بهدف توطيد العلاقات الثقافية بين دولة الإمارات وايطاليا ·

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يوجّه بتعيين 389 إماراتياً في الإمارة