أبوظبي(الاتحاد) برعاية ومتابعة سموّ الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانيّة وذوي الاحتياجات الخاصة، انطلقت أمس، احتفالات المؤسسة بمناسبة اليوم الوطني السادس والأربعين للدولة على مستوى مراكز الرعاية والتأهيل والأندية الرياضية التابعة لها في مناطق أبوظبي والعين والظفرة. وأقيم الاحتفال الرئيس لمراكز المؤسّسة بمنطقة الظفرة التي تضم خمسة مراكز تابعة لها في مدينة زايد وغياثي والسلع وجزيرة دلما والمرفأ، وأقيم الاحتفال العام الحالي في مركز غياثي، بحضور عبد الله إسماعيل الكمالي رئيس قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة ومديري مراكز غياثي والسلع والمرفأ، وعدد من قيادات المؤسّسة وأولياء الأمور وممثلي المجتمع المحلي. وتضمنت فقرات الاحتفال الذي شارك فيه طلاب من مدارس مدينة غياثي، عزف السلام الوطني مصحوباً بتأدية طلاب المراكز من فئة الصم بلغة الإشارة، تلاه عرض مسرحية حماية وطن، ثم أنشودة (لك يا وطن)، ثم فقرة استعراضية شارك فيها طلاب المركز من فئات أصحاب الهمم نالت إعجاب واستحسان الحضور. وقال عبد الله عبد العالي الحميدان الأمين العام للمؤسّسة بالإنابة: «إنها تحرص على الاحتفال باليوم الوطنيّ لدولتنا الغالية بمشاركة فاعلة من أبنائنا وبناتنا من أصحاب الهمم، وفي هذا اليوم الذي نحتفل به معاً باليوم الوطنيّ السادس والأربعين نرى وطننا الغالي يواصل مسيرة التقدّم والنماء والازدهار، في ظلّ القيادة الحكيمة لصاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وإخوانه أصحاب السموّ أعضاء المجلس الأعلى حُكّام الإمارات، ماضين بوطننا نحو ذُرى المجد وآفاق المستقبل المُضيء». وأوضح الأمين العام بالإنابة أن المؤسّسة تُلبي الطلبات كافة التي تلقتها من الدوائر والمؤسسات والهيئات والشركات الحكومية والخاصة التي طلبت مشاركة أبناء المؤسّسة من فئات أصحاب الهمم في أنشطتها بمناسبة اليوم الوطني للدولة.